الحوثيون يهددون وسائل الإعلام عقب سيطرتهم على الوزارة

25 مارس 2015
الصورة
الجيش اليمني في عدن (أرشيف\Getty)
هددت وزارة الإعلام اليمنية، التي تسيطر عليها جماعة أنصار الله (الحوثيين) وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة، بأنها ستتخذ "الإجراءات القانونية الرادعة والصارمة والتي قد تصل حد الإغلاق لأي وسيلة إعلامية تعمل على إثارة الفتن والقلاقل". 
وأضافت الوزارة في بيان نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، مساء اليوم، أن "الإجراءات القانونية التي سيتم اتخاذها تأتي نظراً لحساسية المرحلة التي تمر بها البلاد ودرءاً للفتنة، ولما تقوم به تلك الوسائل الإعلامية من إثارة للنعرات الطائفية والمناطقية والتحريض الذي يهدف إلى تمزيق النسيج الاجتماعي ووحدته الوطنية".


اقرأ أيضاً: الحوثيون يوظفون الإعلام الحكومي في معاركهم


وتابعت، إن ذلك من "خلال نشر الأخبار الكاذبة وقلب الحقائق وبث الشائعات المغرضة والتعرض بالقدح والسب لثورة شعبنا الأبي ولدرع الثورة المتمثل في الثوار ورجال القوات المسلحة والأمن البواسل الذين يخوضون معركة الوطن وشعبه الصابر المكافح والتصدي لكافة المؤامرات الداخلية والخارجية وللمتآمرين والعصابات الإرهابية للقاعدة وأخواتها والتي وصلت إلى حد قتل المصلين الآمنين في دور العبادة ومحاربة كل ما يؤدي إلى الفتن وسفك الدماء وإقلاق السكينة العامة للوطن والمواطنين".
 

ودعت الوزارة كافة وسائل الإعلام إلى "ضرورة العمل على كل ما من شأنه حماية الوطن والابتعاد عن التحريض المناطقي والطائفي الذي لن يؤدي إلا لمزيد من الفرقة والدمار للبلاد"، بحسب ما جاء في البيان.

اقرأ أيضاً: سقوط عدن وخروج هادي: مواقع التواصل تردّ