إيران: سياسة السعودية في اليمن استكبارية وهزيمتها قطعية

28 مارس 2015
الصورة
بروجردي (يسار) إلى جانب عمرو موسى (فرانس برس)
نقلت المواقع الرسمية الإيرانية عن رئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني، علاء الدين بروجردي، قوله إن "السعودية تسعى للترويج لسياسات استكبارية في المنطقة"، داعيا اليمنيين للاستفادة من قدراتهم "للوقوف بوجه المخطط السعودي".

وذهب بروجردي إلى أن "الهدف السعودي لن يتحقق، ولن تقدر الرياض على الصمود بوجه رغبة اليمنيين"، قائلا إن "هزيمة السعودية قطعية والتبعات السلبية لهذه الحرب ستنعكس عليها وعلى المنطقة ككل".

اقرأ أيضاً: نصر الله يهاجم السعوديّة والحريري يردّ: كلام يستحقّ الإهمال

كما رد بروجردي على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والذي قال الخميس الماضي، إنه على إيران أن تسحب عناصرها من اليمن وسورية والعراق، مضيفاً أن "النفوذ الإيراني في المنطقة بات مزعجا لتركيا والسعودية ولأطراف أخرى في المنطقة".

وقال المسؤول الإيراني إن "بلاده تكن احتراما لكل الدول الإسلامية، ولا تسعى لبناء نفوذ أو السيطرة على الشيعة في المنطقة"، مشيرا إلى دعم إيران لحركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين، وهما من السنة، "تثبت عدم صحة كلام أردوغان".

وأضاف بروجردي أن السياسة التركية "فقدت إحدى حلقاتها، بسبب الموقف الذي اتخذته مما يجري في سورية، فقامت تركيا بتسهيل مرور الإرهابيين عبر أراضيها وقامت بتدريبهم بنية تغيير الحكم في سورية، وهو ما فشلت في تحقيقه في النهاية"، مضيفا أخيرا أنه "لا يمكن لإيران أن تقبل هذه التصريحات التركية".

وتصاعدت الانتقادات في الداخل الإيراني لتصريحات أردوغان، حيث قال رئيس تحرير صحيفة ، كيهان حسين شريعتمداري، وهو من المحافظين المتشددين، إن "زيارة أردوغان المرتقبة إلى طهران ستكون إهانة للشعب الإيراني وخيانة للمقاومة ولدم الشهداء"، وأضاف:"هذا الرئيس يبدي مواقف مؤيدة للمعسكر الغربي، ويتقاطع بآرائه ضد إيران مع أميركا واسرائيل، كما قامت بلاده برعاية تنظيم الدولة وتسهيل حركة أعضائه"، حسب قوله.

 اقرأ أيضاً: أردوغان على خطّ مواجهة إيران