الضربات الجوية في اليمن تهوي بالدولار

26 مارس 2015
الصورة
العمليات في اليمن تنعكس على الدولار (أرشيف/getty)

انخفض الدولار إلى أقل مستوى في خمسة أسابيع أمام الين، اليوم الخميس، بعد العملية العسكرية الجوية على جماعة الحوثيين في اليمن، والتي تقودها المملكة العربية السعودية بالاشتراك مع تسع دول عربية من ضمنها مصر والأردن.

كما عملت مجموعة جديدة من البيانات الاقتصادية الأميركية الضعيفة والإقبال على الملاذات الآمنة التقليدية من جانب المستثمرين القلقين حيال البورصات العالمية وإمدادات نفط الشرق الأوسط؛ على هبوط العملة الأميركية.

ونزل الدولار أكثر من 0.5% أمام اليورو وواصل أداءه الضعيف، الذي أفقده نحو 5 سنتات في أسبوعين، وجرى تداوله عند 1.1042 دولار لليورو في أوروبا متجاوزا بقليل أدنى سعر له في ثلاثة أسابيع.

ونزل الدولار إلى 118.33 يناً منخفضا بنحو 1%، وبلغ الدولار أقل مستوى في شهر أمام الفرنك السويسري 0.9530 فرنك.

وأظهرت البيانات تراجع الإنفاق على السلع المعمرة في الولايات المتحدة للشهر السادس على التوالي في فبراير/شباط، في دليل جديد على تباطؤ النمو الاقتصادي بشدة في بداية العام بسبب سوء الطقس وعوامل أخرى.



اقرأ أيضاً:
الضربات الجوية في اليمن ترفع أسعار الذهب