اليمن يفوّض "الحزم" بفرض الحظر البحري على مياهه الإقليمية

11 ابريل 2015
الصورة
سواحل اليمن تحت سيطرة "عاصفة الحزم" (فرانس برس)
فوّض وزير الخارجية اليمني رياض ياسين، في بيان صادر عن وزارته من مقر إقامته في العاصمة السعودية الرياض، اليوم السبت، التحالف العربي لـ "عاصفة الحزم" الإعلان عن أن جميع المياه الإقليمية اليمنية منطقة "حظر بحري".

وأكد البيان أن قوات التحالف لن تسمح بمرور سفن غير تلك المُحمّلة بالمساعدات للمدنيين والمقاومة اليمنية واللجان الشعبية.

وتضمن بيان وزارة الخارجية اليمنية دعوة إلى جميع السفن التجارية والعسكرية وجميع أنواع الزوارق والطائرات التابعة للسفن العسكرية، بعدم دخول منطقة الحظر "إلا بعد أخذ الإذن المسبق من الحكومة الشرعية".

وذلك وفقاً لتفويض الحكومة الشرعية في اليمن الذي يقضي بمنح قوات التحالف الحق في فرض حظر بحري في المياه اليمنية.

وأكد العميد ركن أحمد عسيري، المتحدث باسم عملية "عاصفة الحزم"، أن جميع القطع البحرية التي ستتولى تنفيذ خطة الحصار البحري على الموانئ اليمنية ومراقبة تهريب الأسلحة قد وصلت إلى مواقعها البحرية في المياه اليمنية، مؤكداً أن الحظر البحري في اليمن دخل حيز التنفيذ.

وقال في مؤتمر صحافي اليوم السبت إن التحالف العربي نفّذ 1200 طلعة جوية منذ بدء العمليات باليمن في الـ 26 من مارس/ آذار المنصرم.
وأوضح عسيري أن أكثر يوم نفذت فيه الطلعات بلغت 120 طلعة جوية، مشيراً إلى أن الطلعات الجوية في وتيرة متصاعدة لاستهداف القوات على الأرض وأصبحت أكثر دقة، موضحاً أن التحركات العسكرية أصبحت صعبة ويائسة وأهدافاً سهلة تتحرك عبر طرق فرعية بعد استهداف الخطوط الرئيسية.

وأضاف عسيري أنه يجري استهداف مراكز الألوية العسكرية، فقد جرى خلال الـ 24 ساعة الماضية، قصف لواء "العمالقة" في صعدة، وكذلك اللواء 125 واللواء 115، بالإضافة إلى استهداف مواقع للدفاع الجوي، وأهداف في مطار صنعاء، مشيراً إلى أن الأهداف كانت في محافظات صعدة وعمران وصنعاء والضالع والبيضاء وشبوة.

اقرأ أيضاً: فرص التدخل البرّي لـ "عاصفة الحزم"

دلالات