كتب

أصدر الناقد التونسي الراحل حسين الواد (1948-2018) العديد من الكتب النقدية والدراسات التي جمعتها دار "الجنوب" في تونس، لتُصدر مؤخراً أعماله النقدية الكاملة في مجلد من أربعة أجزاء تضم كتاباته حول الشعر واللغة والمناهج النقدية التي روّج لها النقاد.

بترجمة تحسين رزاق عزيز، صدر حديثاً كتاب "الفكر واللغة" لـ ألكسندر بوتيبنيا عن دارَي "الروافد الثقافية" و"ابن النديم". يُعد العمل أبرز كُتُب اللغوي الأوكراني الروسي (1835 -1891)، وفيه تتجلّى نظريته حول العلاقات بين اللغة والفكر والواقع.

لا تغيب أسئلة المكان الأول، والمهجر، وحيرة المصير المجهول، عن أجواء مجموعة الشاعر السوري سوار مُلا الأولى الصادرة حديثاً بعنوان "ظِلّ الخوف"، (منشورات المتوسط، 2020)، مثل العديد من الشعراء السوريين الشباب المقيمين في منافيهم.

"أجراسُ الوباء" عنوان كتاب جماعي صدر حديثاً عن "منشورات المتوسط" بإشراف وتقديم الشاعر السوري نوري الجرّاح، الذي يشير، في المقدّمة، إلى أنَّ العمل يسعى إلى "مقاربة الإشكاليات المطروحة على الفكر في منعطف وجودي، هو الأخطر، في عصرنا الحديث".

تحت عنوان "أندريه جيد والسؤال الاستعماري" أصدرت منشورات جامعة ليون 2 مؤخراً المراسلات التي تبادلها الكاتب الفرنسي مع مارسيل دي كوبيه ما بين عامي 1924 و1950، وقد جمع هذه المراسلات وقدم لها كل من الباحثين إيلين باتي ديلالاند وبيير ماسون.

"معجم القلوب؛ الكوكب المنسي في رحلة ياقوت الحموي" عنوان الرحلة الروائية للباحث الأردني غسان عبد الخالق، والتي صدرت عن "دار فضاءات"، وكُتبت وفقاً لأدب السيرة الذاتية من منظور الحموي الذي وجّهها إلى صديقه ابن الأثير، وبدأها برسالة افتتح بها الكتاب.

منذ بداية روايته الصادرة ترجمتها في القاهرة بعنوان "المدينة الخاوية"، لا يترك الكاتب البريطاني مجالاً للشكّ في أنه يكتب ما يُدعى في الأدبي الغربي "رواية إثارة وتشويق"، تدور أحداثها في جزيرة قبرص، حين يسافر فنان من ويلز لحضور جنازة أستاذه.

"عامل المناخ: كيف غيرت الطبيعة مجرى التاريخ" عنوان كتاب دورشميد الذي نُشرت طبعته الأولى في 2000، وصدرت النسخة العربية منه حديثاً عن "دار المدى" بترجمة أحمد الزبيدي، ويطرح سؤالاً أساسياً حول ما إذا كانت العناصر المناخية قد تحدث فرقاً في مصير البشرية.