تحليلات

لا يبدو أن عودة إدارة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن إلى الاتفاق النووي الإيراني ستكون سريعة أو سهلة، بعد بروز حقائق عدة في السنوات الماضية، أبرزها خلق إيران معطيات جديدة، تستلزم، وفق مراقبين، إعادة التفاوض على الملف النووي.

تظهر التعيينات التي أعلن عنها فريق الرئيس المنتخب جو بايدن مدى النفوذ الذي سيتمتع به المسؤولون الذين عملوا مع الرئيس الأسبق باراك أوباما، والتوجه لإطاحة سياسات دونالد ترامب

يعتزم الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، الإعلان غداً الثلاثاء عن الأسماء التي ستشغل بعض المناصب الرئيسية بإدارته، وبالتحديد حقائب السياسة الخارجية.

ثمة ما يؤشر إلى أن التكهنات باحتمال تبنّي جو بايدن المدافع عن الاتفاق النووي مقاربة أخرى مع إيران، تختلف عن سياسات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قد لا تكون في محلها، وأنه من السابق لأوانه الحديث عن انفراجة ما خلال السنوات المقبلة.

تحولت القضية رقم 855 لسنة 2020، أساس تدوير المعتقلين قانونياً، إلى محطة أساسية في السجون المصرية، لإبقاء المعارضين فيها، وفقاً لاتهامات غير منطقية ومختلقة. واتّسع مداها لتضمّ شخصيات عدة في الفترة الأخيرة.

المفترض أن تنتهي رئاسة دونالد ترامب لتبدأ رئاسة جو بايدن بعد شهرين. مع ذلك لا حراك على صعيد الانتقال. كل شيء ما زال على حاله بعد 16 يوماً على الانتخابات. القطيعة متواصلة بين البيت الأبيض والرئيس المنتخب.

على الرغم من الإصلاحات التي عرفها القضاء التونسي بعد الثورة وتحديداً في دستور عام 2014، لجهة استقلاليته وتحريره من الهيمنة السياسية، إلا أنّ ملف السلطة القضائية بقي مفتوحاً لأسباب عدة.

أفرزت الانتخابات النيابية المصرية مخالفات عدة، ما أثار خشية المخابرات من احتمال تقديم طعون ضد القائمة الموحّدة التابعة للنظام المصري. ودفع هذا الأمر الأجهزة إلى تكثيف جهودها لمنع نجاح الطعون.