alaraby-search
الطقس
errors
سامح راشد

هدية العرب لترامب

11 ديسمبر 2017 | من شأن قرار نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أن يحشد مجدّداً تأييد اللوبي الإسرائيلي ودعمه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مواجهة الضغوط والتحقيقات الجارية بشأن تأثير الروس على نتائج الانتخابات.

وائل قنديل

البكاء على القدس بعيون وقحة

11 ديسمبر 2017 | كانت أعلام فلسطين، في العام 2011، حاضرة في كل ميادين الثورات، من تونس الخضراء إلى القاهرة التي تحاول استعادة خضرتها، مرورا بصنعاء ودمشق، في كرنفال تحرير مفتوح وممتد بطول وعرض خارطة الأحلام العربية.

أمجد ناصر

اللاعبون في مصائر اليمن

11 ديسمبر 2017 | تبدو اغتيالات رؤساء اليمنين، الشمالي والجنوبي، صراعاً على السلطة بين أجنحة عسكرية، أو حزبية. لكن هذه نصف الحقيقة. فوراء مسلسلات القتل هذه كانت تقف قوى إقليمية، لم تكن ترغب لليمن أن يقف على قدميه، لا منفصلا ولا موحدا.

  • 2017-12-7

    القدس أصلاً إخوان

      8 ديسمبر 2017 كان المخطط يقوم على إخراج الشعوب العربية من معادلات السياسة والتاريخ والجغرافيا بالقمع والإرهاب والتخويف والإقصاء، فلا تقوى على الهتاف للقدس، ولا يسمح لها بالتظاهر والغضب من أجلها، تنفيذاً لرغبة صهيونية.

  • 2017-12-7

    "سرير بنت الملك"

      8 ديسمبر 2017 الروح العامة لقصص شهلا العجيلي في "سربر بنت الملك"، وأنفاسها الظاهرة والخافية، واللغة المباشرة، شديدة العادية أحيانا، تلك كلها وغيرها، بتضافرها في سردٍ حميم، ربما كانت أسباب فوز "سرير بنت الملك" بجائزة القصة القصيرة العربية التي تستحق التنويه والاهتمام.

  • 2017-12-7
    نواف التميمي

    استريحوا كي لا تضيع البقية

      7 ديسمبر 2017 ألا يثير الإشمئزاز، حديث بعضهم عن السلام، وهو يراجع التاريخ القريب، ويتذكّر عدد الحروب التي شنتها إسرائيل على الفلسطينيين منذ توقيع اتفاق أوسلو؟ وهل نسي هؤلاء أن الولايات المتحدة وإسرائيل ألقيا مبادرة بيروت العربية للسلام في سلة القمامة؟

  • 2017-12-7

    هوامش على دفتر التطبيع

      7 ديسمبر 2017 قبل أعوام.. كان المتصهينون العرب يحرصون على نفي التهمة عن أنفسهم، في كل فرصة تتاح أمامهم، لكنهم الآن يؤكّدونها شعراً ونثراً.. يلحنونها ويغنونها ويرقصون عليها أيضا بين يدي الصهاينة.

  • 2017-12-7

    مصير صالح

      7 ديسمبر 2017 يظهر أن الرئيس اليمني المخلوع، علي عبدالله صالح، سيسجل لدى أنصاره بطلا، وقد قتل وهو يحاول الهرب، وتحت أنظار قبائل عديدة خذلها، أو ضباط الحرس الجمهوري الذين غض النظر عن إذلال الحوثيين لهم.

  • 2017-12-7

    عادل إمام وروائح الانقلاب

      7 ديسمبر 2017 منذ أول لحظة لظهور عادل إمام بجوار عبد الفتاح السيسي، أيام كان الأخير وزيرا للحربية في مصر، في لقطةٍ استعراضية واضحة للعيان بغطاء فني مدروس، عرفت تماما وبيقين واضح، ما روائح الأيام المقبلة، فكانت 30/ 6 وما تبعها من أحداث.

  • 2017-12-7

    هذه القمة الخليجية

      7 ديسمبر 2017 ليس في وسع معلق منصف فيما يتعلق بالواقعة الخليجية الأسبوع الجاري أن يغفل عن تثمين الجهد الجبار الذي بذله أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، من أجل إحداث خرقٍ ما في جدار الأزمة المصنوعة ضد دولة قطر.

  • 2017-12-7

    الراقصة والرئيس

      7 ديسمبر 2017 إن لم يقتل عبد الفتاح السيسي الشعب المصري "بالشيل من وش الأرض"، أو عطشاً بالتواطؤ على سدِّ النهضة، فإنه سيقتله بالرقص الطغياني. وكان صرّح تصريحاً مضاداً لوعيد "الراقصة"، عندما ذُكّر بنقص المياه، فقال إنه من الشعب، وينتظر رأي البرلمان والشعب.

  • 2017-12-6

    عن هذه السوقية الثورية

      6 ديسمبر 2017 قل ما شئت عن جرائم علي عبدالله صالح في حق الشعب اليمني، وفظائع معمر القذافي ضد الشعب الليبي. لكن من العبث أن تعتبر مشهد أحدهما مهشّم الرأس، غارقاً في الدم، مكسباً للثورة والربيع.

  • 2017-12-6

    روسيا وحرس إيران الثوري

      6 ديسمبر 2017 روسيا تجد نفسها اليوم في مأزقٍ كبير، فلا هي قادرةٌ على الاحتفاظ بقواتٍ عسكرية كبيرة في سورية، بسبب تكلفتها الباهظة، ولا هي قادرةٌ على سحبها قبل قطف النتائج السياسية لتدخلها العسكري، لأن ذلك يعني، تسليم سورية لإيران.

  • 2017-12-6

    خلاف تكتيكي

      6 ديسمبر 2017 ليس هناك اليوم حزبٌ أكثر صهيونية من "ميرتس"، لأنه لا يوجد أي حزب إسرائيلي يناضل من أجل المُثُل السياسية والاجتماعية للصهيونية بصورة ملتزمة، وبإصرار مثله.

  • 2017-12-6

    ليست "دلوعة الشاشة" فقط

      6 ديسمبر 2017 من المحطات اللافتة في مسيرة شادية اعتزالها لتحافظ على صورتها، وعدم استجابتها لأي إغراء لتعود إلى الأضواء، وعدم متاجرتها بقرار ارتداء الحجاب، أو الرجوع عنه. وكذلك أنها غنت لمصر، وليس لزعيم أو رئيس. ولذلك ستبقى حبيبة مصر والعرب.

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby