تواصل الاحتجاجات حول العالم ضد قرار ترامب: التطبيع خيانة

10 ديسمبر 2017
الصورة
من إحدى تظاهرات الاحتجاج في لبنان (العربي الجديد)
لليوم الخامس على التوالي، تتواصل الاحتجاجات حول العالم، ضد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، ونقل السفارة الأميركية إليها.

وحملت التظاهرات اليوم الأحد رسائل مختلفة. فمتظاهرو لبنان أرادوا توصيل رسالة مباشرة لترامب، بعدما احتجوا أمام السفارة الأميركية في بيروت، في حين دعا طلاب قطر إلى مقاطعة البضائع الإسرائيلية والأميركية وأكدوا أن التطبيع مع الاحتلال خيانة، موقف شاركهم فيه متظاهرو الأردن، فيما حملت تظاهرات تركية شعارات دينية وجاءت تحت اسم "القدس للإسلام".

 

لبنان

البداية من العاصمة اللبنانية، حيث تظاهر المئات، صباح اليوم، أمام السفارة الأميركية في بيروت، رفضاً لقرار ترامب، ولجأت قوات الأمن إلى استخدام خراطيم المياه وقنابل الغاز لمنع محتجين من اجتياز سياج السفارة، ما أسفر عن حالات اختناق عدة.

وتوالى تسجيل حالات إغماء بين المتظاهرين بسبب الغاز، كما أصيب عدد من الصحافيين والمصورين. كذلك أشعل عدد من المتظاهرين إطارات مطاطية ومستوعبات النفايات احتجاجاً.

الأردن

وفي استمرار لرفض اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، أعلن نقيب المحامين الأردنيين مازن رشيدات، اليوم، عن توجه لملاحقة الرئيس الأميركي ورئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو أمام المحكمة الجنائية الدولية.

جاء ذلك خلال اعتصام نفذه المحامون في مختلف محاكم المملكة لمدة ساعة، تلبية لدعوة نقابتهم، وشمل وقف الترافع.

وقال النقيب إن "ما فعله ترامب أزال القناع عن الإدارة الأميركية، وأسقط أوهام الحل السلمي"، مشيراً إلى توحيد القرار للشعوب العربية على مختلف توجهاتها السياسية.

وكانت نقابة المحامين قد طلبت عقد اجتماع طارئ لاتحاد المحامين العرب، تقرر عقده في القاهرة في 18 من ديسمبر/ كانون الأول الجاري، على أن يخصص لبحث تداعيات القرار وآليات التصدي له.

كذلك نفّذت النقابات المهنية الأردنية اعتصاماً أمام مجمع النقابات في العاصمة عمّان، أكد المشاركون فيه عروبة القدس ورفض القرار الأميركي الذي وصفوه بـ "الأرعن".

في سياق متصل، أغلق التجار محالهم التجارية في وسط العاصمة عمّان، لمدة ساعة، تعبيراً عن رفضهم القرار، واعتصموا أمام الجامع الحسيني، رافعين صور القدس ويافطات تؤكد عروبتها.

وأعلن التجار عزمهم مقاطعة الشركات الأميركية ووقف التعامل معها ما بقي الاعتراف الأميركي قائماً، كذلك دعوا العالمين العربي والإسلامي إلى مقاطعة الشركات الأميركية.

قطر

نظّم المئات من طلاب جامعة قطر، صباح اليوم، وقفة احتجاجية ضد قرار ترامب اعتبار القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي.

ورفع المحتجون الأعلام الفلسطينية ويافطات مندّدة بالقرار الأميركي وأخرى تؤكد أن القدس مدينة عربية إسلامية.

كذلك دعا المتظاهرون الأمتين العربية والإسلامية إلى مقاطعة السلع والبضائع الإسرائيلية والأميركية، ورفض التطبيع مع الكيان المحتل، مشددين على أن التطبيع خيانة.

 

المغرب

شارك عشرات الآلاف من المغاربة في مسيرة احتجاجية في العاصمة الرباط. وأفاد مراسل "الأناضول" بأن "أفواج المشاركين من مدن ومناطق البلاد ما زالت تتوافد إلى المسيرة".

وردّد المحتجون شعارات تدين القرار الأميركي، وتؤكد أن "القدس عاصمة أبدية لفلسطين"، وأخرى تقول "ترامب يا صهيون قدسنا في العيون"، و"الشعب يريد تحرير فلسطين".

ورفع المتظاهرون أعلام فلسطين ولافتات كتب عليها "القدس عاصمة فلسطين"، وتلحفوا بكوفيات فلسطينية كتب عليها "القدس لنا".

 

تركيا

شهدت مدن تركية لليوم الخامس احتجاجات مناهضة للقرار الأميركي، وتركزت المظاهرات في مدينة إسطنبول، حيث انطلقت بعد ظهر اليوم مظاهرة حاشدة في ميدان "يني كابي"، تحت شعار "القدس للإسلام".

وشارك مئات الآلاف في المظاهرة التي دعت إليها أكثر من 120 منظمة، بحسب وكالة الأناضول، إذ أكد منظمو المظاهرة أن هذا التجمع الشعبي يأتي في سياق تحدي قرار ترامب، وأن مدينة القدس كانت وستبقى عاصمةً لفلسطين وحرماً لكل المسلمين، بحسب المنظمين.

مصر

نظم مئات من المحامين المصريين وقفة احتجاجية أمام مقر نقابتهم في قلب القاهرة، نددوا خلالها بقرار ترامب.

وردد المحامون هتافات رافضة للقرار الأميركي، مؤكدين عروبة القدس وكونها عاصمة أبدية لدولة فلسطين.  

ورفع المشاركون في الوقفة صوراً لمسجد قبة الصخرة والمسجد الأقصى، ولافتات كتبوا عليها "القدس عاصمة فلسطين"، "القدس عربية رغم أنف الصهيونية"، "واقدساه، لبيك يا فلسطين"، فيما احتشدت قوات الأمن في محيط النقابة لمنع خروج مسيرات.

يأتي هذا في الوقت الذي شهد فيه عدد من الجامعات، صباح اليوم، مظاهرات حاشدة، حيث خرج الآلاف من طلاب وطالبات جامعة عين شمس في مسيرة طافت أرجاء الجامعة، مرددين الهتافات الغاضبة من القرار الأميركي التي كان منها "كلمة لترامب الجبان.. عمر القدس ما تتهان".

ورفع الطلاب أعلام فلسطين خلال المسيرة التي شارك فيها رئيس الجامعة وعدد من أعضاء هيئة التدريس، كذلك خرجت تظاهرة حاشدة بجامعة الأزهر في مدينة نصر بمشاركة آلاف الطلاب، الذين نددوا بالأنظمة العربية التي "لم تقدم أي رد فعل يتناسب مع القرار"، مرددين هتافات منها "بالروح بالدم نفديك يا أقصى"، رافعين لافتات كتبوا عليها "لا لتهويد القدس"، والأمر نفسه تكرر في جامعة المنوفية. 

إندونيسيا

شارك آلاف من أعضاء حزب سياسي إندونيسي اليوم أمام السفارة الأميركية في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، احتجاجاً على قرار ترامب.

ورفع المحتجون، ومعظمهم أعضاء في حزب العدالة والرفاهية، لافتات كتب عليها "صلوا من أجل فلسطين"، في أحدث احتجاج ضد قرار ترامب الذي وصفوه بأنه انتهاك لحقوق الإنسان يتجاوز حدود الأديان، بحسب رويترز.

وحثّ صهيب الإيمان زعيم الحزب، وهو حزب إسلامي معارض، الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو على قيادة تحرّك للدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي للضغط على ترامب لدفعه إلى العدول عن قراره.

 

(العربي الجديد)