عربة الفول.. مشروع شباب مصر لزيادة دخلهم في رمضان

عربة الفول.. مشروع شباب مصر لزيادة دخلهم في رمضان

القاهرة
محمد نايل
19 مايو 2019
+ الخط -

"ثلاثة من الأصدقاء في مصر جمعهم همّ البحث عن العمل"، فجاءتهم فكرة إنشاء عربة الفول الذي يُقبل عليه المصريون خاصة في شهر رمضان، وذلك لاختلاف مذاق أكلاته أو طهوه، كوجبة ضرورية للسحور.

الأصدقاء الثلاثة خريجو مؤهلات عليا، وجدوا في مشروع عربة الفول مكسباً وفيراً لهم ويحقق متطلباتهم المعيشية، وفقاً لأحمد محمد، أحد الشباب المشاركين في عربة الفول، وذلك في شوارع المقطم بمحافظة القاهرة.

ويشير أحمد إلى أنه ليس هناك خلاف بين عربة الفول في الشوارع الشعبية المصرية، والأخرى التي توجد في حيّ راقٍ، لأن كلتيهما تبيع صاحبها نفس الوجبة وذات المكونات وبطريقة الطهو نفسها، فقط يمكن أن يختلف المذاق بين بائع محترف يتخذ من العربة مصدر رزق دائم وآخر كوظيفة مؤقتة خلال أيام شهر رمضان الكريم.

وعن التجهيزات اليومية يقول أحمد: "كل يوم من الساعة الحادية عشرة صباحاً، أضع الفول في إناء مملوء بالماء لمدة 6 ساعات، حتى لا يأخذ ساعات طويلة عند الطهو، ثم أضعه بعد الإفطار في القدر مع إضافة كميات من المياه إليه، وأشعل أنبوب الغاز وأتركه يغلي حتى الساعة العاشرة مساءً"، مؤكداً أن عملية البيع تستمر حتى أذان الفجر.

وحول الوجبات المقدمة، يشير أحمد إلى تقديم "الفول والطعمية والباذنجان والبطاطس والمسقعة"، موضحاً أن معظم الوافدين إلى عربة الفول من الأسر والعائلات، ويحرصون على دعم مشروعهم لأنهم يرون في عربة الفول استثماراً، وأنها أحد أهم المشاريع الصغيرة التي تحقق أرباحاً، لذلك ليس غريباً أن تجد بعض الشباب من خريجي الجامعات يمتلكون أو يستأجرون عربات فول في رمضان.

 

 

ذات صلة

الصورة
فعالية ضد الاعتقال السياسي تعكس حجم الغليان في الجامعات الفلسطينية

مجتمع

تحوّلت وقفة في رام الله، وسط الضفة الغربية، ضد الاعتقالات السياسية، مساء الخميس، إلى هتافات متناقضة بين مشاركين من الحركات الطلابية في جامعة بيرزيت هتفوا مطالبين السلطة الفلسطينية بوقف الاعتقالات، وآخرين من الذراع الطلابية لحركة فتح هتفوا ضد حماس.
الصورة
الحاجة بطو (العربي الجديد)

مجتمع

حصلت "الحاجّة" جهاد بطو، من الناصرة، على شهادة في الشريعة الإسلامية من الكلية الشرعية للعلوم والأحكام في الإسلام، لتُحقق بعمر الـ85 سنة حلم الطفولة الذي سكنها بالحصول على شهادة جامعية.
الصورة
رمضان في الصومال (العربي الجديد)

مجتمع

تحرص جمعية "شباب الصومال"، على مواصلة عملها خلال شهر رمضان، وإن بطريقة مختلفة اقتصرت هذا العام على توزيع "شنط رمضانية"، بدلا من تقديم وجبات إفطار للصائمين المحتاجين، تجسيدا لقيم الرحمة والتكافل المجتمعي.
الصورة
مبادرة سوري (العربي الجديد)

مجتمع

أطلق المواطن السوري أيمن سيف مبادرته "أنت ضيفنا في رمضان والضيف ضيف الله" في اليمن، والتي يقدّمها عبر سلسلة "مطاعم فلافل المعلم" التي يمتلكها في العاصمة صنعاء. تتضمن هذه المبادرة تقديم وجبات إفطار مجانية للطلاب الجامعيين والفقراء والمحتاجين..

المساهمون