لاجئون سوريون يعبرون من تركيا لقضاء إجازة عيد الفطر

لاجئون سوريون يعودون من تركيا إلى بلادهم لقضاء إجازة عيد الفطر

جلال بكور
عامر السيد علي
26 مايو 2019
+ الخط -

يتوافد آلاف اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا لليوم السادس على التوالي إلى بوابة "باب الهوى" الحدودية مع تركيا، متجهين إلى بلادهم من أجل قضاء عطلة عيد الفطر على أراضيهم.

كاميرا "العربي الجديد" زارت معبر "باب الهوى" والتقت بالمسافرين الذين حملوا معهم أمتعتهم واصطفوا في انتظار دورهم للدخول إلى سورية، كما التقت إدارة المعبر واطلعت على الإجراءات ومواعيد الدخول والعودة.

وأوضح اللاجئ عبد الرزاق عبد السلام لـ "العربي الجديد" أنه يتجه إلى سورية لزيارة ذويه في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي.

وقال إنه لم ير عائلته وأهله منذ تسعة أشهر، واليوم يستغل فرصة فتح المعابر هو وأخوته للزيارة من أجل الاحتفال بالعيد ورؤية ذويهم.

وتحدث عبد الرزاق عن الإجراءات في المعبر، مشيراً إلى أنها كانت مريحة، ولم يواجه الكثير من الصعوبات بعد حصوله على إذن سفر من السلطات التركية.

بدوره يزور اللاجئ أبو محمد أهله بعد غياب عامين، مستغلاً فرصة إجازة العيد، لافتاً إلى أن الحرب طويلة ولم تنته بسبب استمرار النظام السوري والطيران الروسي بقصف القرى والبلدات في ريفي حماة وإدلب.

كذلك قال مازن علوش، مسؤول علاقات معبر باب الهوى: "الناس بدأت بالتوافد إلى المعبر للدخول إلى سورية وقضاء إجازة العيد بين أهلهم وذويهم".

وأوضح أن عملية الدخول بدأت منذ العشرين من مايو/ أيار الجاري ومن المفترض أن تستمر حتى نهايته، مضيفاً أن عدد الواصلين إلى المعبر منذ بداية العملية بلغ قرابة عشرين ألفاً، ومن المتوقع أن يصل إلى خمسة وثلاثين ألفاً عند إقفال المعبر نهاية الشهر.

ومن المتوقع أن تبدأ العودة من سورية إلى تركيا بعد انتهاء عطلة عيد الفطر، ووفقاً لإدارة المعبر فقد تم تحديد موعد العودة ما بين العاشر من شهر يونيو/ حزيران المقبل وحتى شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.


وأكد مسؤول علاقات المعبر أنهم استنفروا كافة الكوادر من أجل تسهيل حركة المسافرين القادمين لقضاء عطلة العيد في بلادهم.

ويذكر أن تركيا تستضيف أكثر من مليوني لاجئ سوري فروا من بلادهم عقب 15 مارس/ آذار عام 2011، وعاد آلاف منهم عقب سيطرة قوات المعارضة مدعومة بالجيش التركي على منطقي عفرين وجرابلس.

ذات صلة

الصورة
تطلب بولندا من المحتجزين دفع تكاليف توقيفهم

تحقيقات

على طول طريق التهريب، تنتشر عصابات مسلحة، تنهب هواتف المهاجرين وأكواد المبالغ المالية التي يتم وضعها في مكاتب التأمين بتركيا أو أربيل أو بيروت بموجب اتفاق بين المهرب والمهاجر، ما دفع بعضها إلى طلب التواصل عبر مكالمات مرئية للموافقة على تسليم المبلغ
الصورة
تجرب ثياب العيد في إدلب (عزالدين قسام/ الأناضول)

مجتمع

أكثر ما ترغب به العائلات في شمال سورية هو إسعاد أطفالها خلال أيام عيد الفطر. لذلك، تحرص معظمها، وبما تيسّر، على شراء ثياب جديدة لهم
الصورة
عيد الفطر في ليبيا

مجتمع

يتميز الليبيون بطقوس متميزة في الأعياد، لكن عدم تلقيهم مرتباتهم بسبب عدم اعتماد الميزانية من قبل مجلس النواب للحكومة الجديدة، أفسد على كثير منهم فرحتهم بالعيد الذي يُعَدّ المتنفس الوحيد للتمرد على اليأس المخيم بسبب الحروب.
الصورة
لبس العيد للأيتام.. مبادرة لإدخال بهجة العيد على أطفال الصومال

مجتمع

أطلقت منظمة "اداح" في العاصمة الصومالية مقديشو، مبادرة لتجهيز ملابس العيد، وتوزيعها على المحتاجين، ولا سيما الأيتام، لإدخال بهجة عيد الفطر على نفوسهم.

المساهمون