نادال يشارك في الأولمبياد رغم عدم تعافيه من الإصابة

04 اغسطس 2016
الصورة
نادال يشارك في الأولمبياد رغم إصابته (Getty)
+ الخط -


قرر نجم التنس الإسباني رافائيل نادال خوض منافسات الأولمبياد كاملة، بالرغم من عدم اكتمال تعافيه من إصابة المعصم، التي أبعدته عن منافسات مهمة خلال الأشهر الماضية، وكانت تهدد مشاركته في أولمبياد ريو 2016، والذي ينطلق خلال أيام.

واجتمع اللاعب بمدربة منتخب التنس كونشيتا مارتينيز ومدربه توني نادال، واتخذوا قرار مشاركة نادال في منافسات الفردي والزوجي والمختلط، خاصة أن حالة المعصم في تحسن مستمر، وقد يتعافى بشكل تام بعد أيام من انطلاق الدورة.

وسيخوض النجم الإسباني منافسات الزوجي إلى جانب زميله مارك لوبيز، والزوجي المختلط مع اللاعب المتألق غاربينيي موغوروزا، وذلك بالإضافة إلى منافسات الفردي، والتي يغيب عنها العديد من الأسماء الكبيرة، مثل روجيه فيدرير وستانيسلاس فافرينكا.

وقال نادال في مؤتمر صحافي "بالطبع لا أمر بالحالة المثالية من أجل المشاركة، ولم أكن لأخاطر لو لم تكن المنافسات في دورة الألعاب الأولمبية، ولكني غبت عن أولمبياد لندن 2012 (بسبب إصابة في الركبة)، وأسعى لتقديم أفضل ما لدي في هذه المنافسات".

واتخذ نادال ومدربه القرار بعد خوض اللاعب لحصتين تدريبيتين لمدة وصلت إلى 6 ساعات في يوم واحد من أجل اختبار قوة تحمل المعصم ومدى تعافيه من الإصابة، وأكد اللاعب أنه ما زال يشعر بالآلام، ولكن لم تتدهور إصابته بعد زيادة الأحمال التدريبية، وهو ما دفعه لاتخاذ قرار مواصلة مسيرته الأولمبية.

المساهمون