من الفروسية للجماز والدراجات الهوائية... رياضات من ريو

04 اغسطس 2016
الصورة
الأولمبياد تنطلق يوم 5 أغسطس/ آب (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -
تقترب ساعة الصفر، أيام قليلة تفصلنا عن الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو، هذه النسخة التي شهدت وما زالت، حتى اللحظة، تواجه كثيراً من المعوقات والمشاكل، ستبدأ على الرغم من كل الظروف، وبعيداً عن الأجواء السلبية، سيلقي الضوء هذا التقرير على بعض الرياضات الأخرى والمختلفة.

الفروسية
تجري منافسات هذه الرياضة بين فترة 7 أغسطس/ آب حتى 19 من الشهر عينه في المقرّ المخصص للفروسية في ديودورو، وتنقسم هذه الرياضة إلى ثلاثة أنواع، وهي ترويض الخيول، حيث يؤدي كل فارس مجموعة من الحركات مع الحصان، ويطلق عليها بعضهم "باليه الخيول" تحتاج للتناغم بين الطرفين لحصد أكبر عدد من النقاط، حيث يتدرب عليها الاثنان في وقت سابق، المسابقة الثانية في الفروسية هي القفز عن الحواجز، واختبار قدرة الخيول والفارس على تخطي حواجز وموانع عالية ومختلفة، ويفوز بالميدالية من ينهي السباق في أسرع وقت ومع عدد قليل من الأخطاء، أما المسابقة الأخيرة فتدعى محاكمة الخيول، وهي تجمع الترويض والقفز فوق الحواجز، ونشهد في هذه المنافسة تواجد 4 فرسان قطريين، وآخر مغربي، ومن فلسطين ومصر.

الدراجات الهوائية
تجري المنافسات في هذه الرياضة بين فترة 6 أغسطس/ آب و21 الشهر عينه، تنقسم إلى 4 رياضات مختلفة، الأولى هي "BMX"، وهي عبارة عن سباق يجري على مضمار ترابي، وأدرج لأول مرة في الألعاب الأولمبية ببكين، صيف العام 2008 في الصين، أما المسابقة الثانية فهي سباق الدراجات الجبلية، وهي عبارة عن منافسات تجري في طرق وعرة، واجتياز صخور ومنخفضات حادة، على مسارات متنوعة وصعبة، أما سباق الدراجات العادي والذي يكون في العادة لمسافة طويلة فسيجري في منطقة بونتال، وهو المعروف والأكثر شيوعاً، المسابقة الأخيرة ضمن هذه الرياضة، هي سباق الدراجات الهوائية في القاعات، وسيشارك فيها 4 من المغرب، ومتسابقان من الجزائر، إضافة إلى مصري وتونسي وآخر من الإمارات.

جمباز
من أقدم الرياضات في الألعاب الأولمبية، تنقسم إلى ثلاث فئات أيضاً، وهي الجمباز الفني، وهي مخصصة للذكور والإناث، ويشمل حركات أرضية والحلق وحصان المقابض، منصة القفز، المتوازي والعلقة، أما "جمباز النط فيقوم المتسابق بأداء حركات أكروباتية أثناء قفزه مسافات عالية في الهواء، النوع الأخير هو الجمباز الإيقاعي، وهو خاص بالسيدات فقط، تؤدي خلاله اللاعبة حركات إيقاعية بشكل جمالي ورشيق على وقع الموسيقى، وتحمل بعض الأدوات المختلفة، (الطوق، الشريط، الكرة، الحبل).

الخماسي الحديث
منافسة قديمة للغاية تعود جذورها إلى أيام الإغريق، حيث كان يمارسها الرياضيون هناك، وهي تتكون من 5 رياضات مختلفة، يؤديها لاعب واحد، في البداية يقوم المتسابق بالرماية عبر السلاح (رمح سابقاً)، ثم المبارزة عبر السيف، وبعدها السباحة ومن ثم الفروسية، وفي النهاية يجتاز مسافة 3 كيلومترات عدواً، ويتم احتساب عدد النقاط في كل مسابقة لتحديد هوية الفائز.

السباق الثلاثي
يطلق عليه بعضهم اسم ترياثلون، وهو قريب من الماراثون، حيث يدخل المتسابق الأجواء بالسباحة ثم ينتقل بعد ذلك لركوب الدرجات الهوائية، وينتهي الأمر به بعد ذلك بالجري لمسافة معينة وطويلة، وهذه الرياضة تعتمد على سرعة المتسابق من أجل تبديل الأحذية وملابس كل مرحلة.

دلالات

المساهمون