الإصابة تهدد مشاركة نادال في الأولمبياد

27 يوليو 2016
الصورة
نادال قد يغيب عن المنافسات الفردية (Getty)
+ الخط -


تلقت رياضة التنس في منافسات الأولمبياد عدة ضربات قبل انطلاق منافسات دورة ريو 2016، وذلك بغياب العديد من النجوم، لتضاف إليها إمكانية عدم مشاركة الإسباني رافائيل نادال في منافسات الفردي بالبطولة، وذلك بسبب عدم تعافيه بشكل تام من الإصابة التي تعرض لها مؤخراً.

وأشارت تقارير نشرتها وسائل الإعلام الإسبانية إلى أن اللاعب لم يتعاف بالشكل المنتظر من إصابة المعصم التي تعرض لها خلال بطولة رولان غاروس قبل شهرين، وأن المشاركة في منافسات الفردي قد تتسبب في إنهاك أكبر للاعب وهو ما يزيد إمكانية تجدد الإصابة.

ويدرس نادال مع الجهاز الطبي إمكانية المشاركة في منافسات الزوجي فقط خلال الأولمبياد، وذلك في حالة عدم حدوث التحسن المنشود خلال الأيام التي تسبق البطولة.

وكان النجم الإسباني قد اضطر لإلغاء التدريب المقرر له مع البريطاني أندي موراي في مدينة مايوركا الإسبانية، وفضّل التدرب منفردا وبأحمال أقل، إلى حين التأكد من سير عملية التعافي بالشكل المطلوب.

وستكون الأولمبياد هي أول منافسات يشارك فيها نادال منذ شهر مايو/ أيار الماضي، بعدما أجبرته الإصابة على التوقف في إحدى أهم فترات الموسم بلعبة الأمراء، بينما يسعى لإضافة ميدالية لسجل بلاده في الأولمبياد المقبلة، والتي قد تكون الأخيرة بالنسبة له.

وشهدت قائمة الغيابات عن لعبة التنس العديد من الأسماء المهمة، وعلى رأسها السويسري روجيه فيدرير للإصابة والثنائي توماس بيردتيش وميلوس رانويتش خوفا من الإصابة بفيروس زيكا.

المساهمون