عداءة سعودية تدخل تاريخ الأولمبياد

13 اغسطس 2016
الصورة
كاريمان أبو الجدايل (العربي الجديد)
+ الخط -
دخلت العداءة السعودية كاريمان أبو الجدايل تاريخ الأولمبياد، وذلك بعد تمثيلها لبلدها العربي في منافسات الركض 100 متر، كأول لاعبة سعودية تشارك في سباق 100 متر عدو في الأولمبياد.

وأنهت أبو الجدايل السباق في التصفيات التأهيلية في المركز السابع ضمن مجموعتها، إذ قطعت مسافة 100 متر خلال 14.61 ثانية، لتفشل في التأهل إلى الأدوار المتقدمة من منافسات الركض.

وكانت السعودية قد رفعت الحظر عن مشاركة النساء في أولمبياد لندن 2012، لتشارك السعودية سارة عطار في منافسات سباق 800 متر، وهي الرياضية التي ستُشارك في ماراثون ريو الذي سيقام الأحد.

ورغم عدم فوزها في السباق أو تحقيقها أي رقم مُميز، إلا أن العداءة أبو الجدايل حظيت بشعبية كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، فيما تحدثت  الصحف العالمية عن الإنجاز الكبير للمرأة السعودية.

وشجع المغردون على "تويتر" العداءة السعودية، لأنها أول امرأة من المملكة تشارك في منافسات الركض 100 متر، واعتبروا الأمر بمثابة انتصار لحقوق المرأة التي يجب أن تشارك في المحافل الرياضية الكُبرى.

في المقابل اعتبر قسم من المغردين أن مشاركة العداءة أبو الجدايل ستفتح الباب أمام مشاركة رياضيات سعوديات أخريات، وقد تُحقق سيدات السعودية إنجازات رياضية مُميزة في المستقبل.

وفي هذا الإطار تناولت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية الموضوع وتحدثت عن العداءة السعودية وكتبت: "إنجاز تاريخي غير مسبوق، مشاركة عداءة سعودية لأول مرة في الأولمبياد"، في حين تحدثت صحيفة "تلغراف" عن الإنجاز الذي اعتبره فخراً للرياضة السعودية بمجرد المشاركة فقط.

المساهمون