مجلة أميركية تصنف المغربي الربيعي من بين "الأبرز" عالمياً

13 اغسطس 2016
الصورة
الربيعي من بين الملاكمين العالميين (Getty)
+ الخط -
توقعت مجلة فوربس الأميركية أن يصبح البطل العالمي والمغربي في رياضة الملاكمة، محمد الربيعي، نجما محترفا، لينضم إلى جانب ست ملاكمين عالميين آخرين، وأشارت إلى أنه سيكون من بين أبرز الملاكمين في أولمبياد ريو التي تدور حاليا في مدينة ريو البرازيلية.

وقالت المجلة، في تقرير نشرته أخيرا، إن الأمر الذي يجعل ملاكما يصل الى حد النجومية كمحترف تتجاوز مسألة التوفر على المهارات داخل الحلبة فقط، إذ إن أشياء أخرى يجب أن يتحلى بها الملاكم المشهور عالميا، منها الموهبة، والقدرة على تسويق صورته، والكاريزما، وقوة الاستقطاب.

واستغلت المجلة الأميركية فرصة انطلاق منافسات الملاكمة ضمن الألعاب الأولمبية المقامة حاليا بريو دي جانيرو البرازيلية، لتتوقع بزوغ نجم الملاكمين السبعة، وهم بالإضافة الى المغربي محمد الربيعي، كل من الأميركية كلاريسا شيلد، صاحبة الميدالية الذهبية في أولمبياد لندن 2012، والكرواتي فيليب هيرغوفيش، والصيني لو بين، والكوبي لازارو ألفاريز، والأميركي شاكور ستيفنسن، والكوبي خوليو سيزار كروز.

وأشارت المجلة الأميركية إلى أن البطل العالمي المغربي، محمد الربيعي، من ضمن المرشحين السبعة للظفر بالذهب، كما ذكرت المجلة أنه لن يكون غريبا إذا ما ظهر المغربي كمحترف في ألعاب ريو الحالية، بحكم أنه استفاد من مشاركته في السلسلة العالمية للملاكمة "BSW"، خلال السنتين الماضيتين، بل وتمكن من احتلال المركز الأول في منافسات وزن أقل من 69 كلغ خلال مشاركته في السنة الأولى بتحقيقه لسبعة انتصارات متتالية.

واستعرضت المجلة خاصيات الملاكم المغربي العالمي، حيث قالت إن صاحب الـ23 عاما يتميز بالحفاظ على توازن جيد، كما أنه يغيّر من مستويات لكماته بشكل جيد أيضا خلال المواجهة، ولعل أهم انتصار حققه محمد الربيعي في مشواره يبقى أمام الخصم الكوبي العنيد رونييل إيكليسياس.

وتحدث الملاكم المغربي للمجلة عن مدى تأثير ذلك الفوز على ثقته في النفس، وقال: "لقد منحني ذلك الانتصار ثقة كبيرة في النفس، أصبحت أعلم جيدا أن بإمكاني التفوق على أي خصم في العالم. إنه بطل كبير، يتميز بتقنيات عالية.. نعم، يمكنني أن أفوز على أي بطل في العالم يأتي بعده الآن".

وأضافت المجلة أن موهبة الربيعي وتجربته الحالية تجعلان منه أحد أكبر الملاكمين المؤثرين في منافسات وزن أقل من 69 كلغ، مؤكدة في الوقت ذاته أنه في حال تمكن من انتزاع الميدالية الذهبية خلال ألعاب ريو الحالية، فإن أقوى شركات الإعلان في العالم ستقوم بالاتصال به، متمنية أن يتعاقد معها.

المساهمون