مؤيدو ترامب يستشهدون بهتلر لمهاجمة الإعلام الأميركي

24 أكتوبر 2016
الصورة
استعمل هتلر المصطلح لتشويه سمعة الصحافة (جاستن ميريمان/Getty)
+ الخط -
لا تنقطع المواقف المحرجة لمؤيدي المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب، إذ بدؤوا أخيراً باستعارة اقتباسات من الزعيم النازي، أدولف هتلر.

وظهر مؤيدان لترامب في فيديو، وادعيا أنهما من الأثرياء، خلال تجمّع لحملة ترامب الانتخابية في مدينة كليفلاند في ولاية أوهايو، أمس الأحد. وقال أحدهما غاضباً، ومشيراً إلى الصحافيين وقنوات التلفزيون الموجودة: "هذا أنتم: الصحافة الكاذبة Lügenpresse"، وتدخل صديقه ليؤكد سلامة نطقه للكلمة، ووافقه الرأي.

وغردت مراسلة صحيفة "هافينغتون بوست" الأميركية، كريستينا ويلكي: "Lugenpresse أو الصحافة الكاذبة مصطلح استخدمه هتلر لتشويه سمعة الصحافة في ألمانيا النازية. مؤيدا ترامب يطلقون الوصف نفسه على الصحافيين الليلة".

يذكر أن الخبراء اللغويين اختاروا الكلمة كـ"أسوأ كلمة" في عام 2015، ويُعطى هذا اللقب للكلمات والمصطلحات التي تخالف مبادئ الديمقراطية أو تتعدّى على حقوق الإنسان.







(العربي الجديد) 

المساهمون