ما قصة الحمار والفيل في تمثيل الحزبيَن الأميركيين؟ (فيديو)

ما قصة الحمار والفيل في تمثيل الحزبيَن الأميركيين؟ (فيديو)

واشنطن
العربي الجديد
06 نوفمبر 2016
+ الخط -
يعتبر الحمار والفيل رمزين لأقوى حزبين في الولايات المتحدة. فالحمار رمز الحزب الديمقراطي. أما الفيل، فيمثل الحزب الجمهوري.

ويعود هذان الرمزان إلى القرن التاسع عشر، وبالتحديد إلى عام 1828، إذ بدأ رمز الحمار أولاً، عندما قام معارضو المرشح الرئاسي أندرو جاكسون بإطلاق اسم "جاكاس" عليه، وهي كلمة سيئة تدل على الحمار. فاختار جاكسون الحمار رمزاً لحملته الانتخابية في تحد لهؤلاء.

وفي وقت لاحق بدأ الرسام توماس ناست باستخدام الفيل كرمز للحزب الجمهوري، كدليل على الحجم والنفوذ الكبير للحزب.

عام 1874، قام برسم كاريكاتير لحمار يرتدي جلد أسد، وتمكن من إخافة بقية الحيوانات في الحديقة، عدا الفيل الذي كان يمثل الجمهوريين، بحسب موقع "CBS".

وهذان الرمزان ما يزالان يمثلان الحزبين حتى يومنا هذا.

وهناك العديد من الأحزاب الأخرى في الولايات المتحدة، وهي بالطبع أقل نفوذاً وشهرة من الحزبين السابقين، ومن بينها الحزب اليميني الجديد الذي أراد أن يكون خياراً وسطاً بينهما، واختار البومة شعاراً له، وبتصميم شبيه للحمار والفيل من حيث الألوان والنجوم. أما بقية الأحزاب فتملك شعاراتها التي استلهمتها بعيداً عن رموز الحيوانات.

ذات صلة

الصورة

سياسة

تهدف واشنطن عبر وضع قيادات بارزة في "الحشد الشعبي" على لائحة العقوبات الأميركية إلى محاصرته، إذ إن هذا الأمر سيؤدي إلى منع بغداد من إضافة "الحشد" إلى برنامج التسليح الأميركي، فيما يتوقع عدم تجاوب الحكومة العراقية مع القرارات الأميركية.
الصورة
ترامب وجو بايدن خلال مناظرة تلفزيونية في كليفلاند في أوهايو في 29/9/2020 (Getty)

سياسة

جدّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء الخميس التأكيد على أنّه سيكون الفائز بالانتخابات التي جرت الثلاثاء إلا إذا "سرقها" منه الديمقراطيون بواسطة أصوات غير شرعية، في اتّهام لم يقدّم أيّ دليل عليه. في حين جدد بايدن التأكيد على ثقته بالفوز.
الصورة

سياسة

لا يزال الفارق بين المتنافسين على انتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب وجو بايدن، يضيق لصالح الأخير في ولاية جورجيا الحاسمة. حتى الآن يتفوق ترامب بنحو 15 ألف صوت فقط، مع بقاء نحو 60 ألف صوت ينتهي فرزها هذه الليلة، كما أعلن حاكم الولاية الجمهوري.
الصورة

سياسة

أبدى المرشح الديمقراطي جو بايدن، في تصريح مقتضب مع احتدام معركة الانتخابات في الأمتار الأخيرة، ثقة عالية بأن معسكره سيتمكّن من جمع الولايات الكافية للفوز برئاسة الولايات المتّحدة، متجنّبًا في الوقت نفسه الإعلان صراحة عن النصر.

المساهمون