كلينتون: ترامب "دمية بوتين"..والمرشح الجمهوري يرد: امرأة بغيضة

20 أكتوبر 2016
الصورة
سجالات عنيفة وتبادل اتهامات من العيار الثقيل(مارك رالستون/Getty)
+ الخط -

اعتبرت المرشحة الديمقراطية إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية، هيلاري كلينتون، خلال المناظرة الرئاسية الأخيرة مع منافسها الجمهوري، دونالد ترامب، ليل الأربعاء الخميس، أن الملياردير المثير للجدل هو المرشح الرئاسي "الأكثر خطراً" على الإطلاق في التاريخ الأميركي المعاصر، فيما وصف ترامب منافسته بأنها "امرأة بغيضة".

وقالت وزيرة الخارجية السابقة مخاطبة ترامب إن منافسها في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي، بيرني ساندرز، قال "إنك الشخص الأكثر خطراً الذي يترشح للانتخابات الرئاسية في التاريخ الأميركي المعاصر، وأنا أوافقه الرأي".

واعتبرت أن خطة ترامب لترحيل المهاجرين غير الشرعيين، ستؤدي إذا ما طبقت إلى "تمزيق البلاد"، مضيفةً "لا أريد أن أرى قوة الترحيل التي تحدث عنها دونالد. أعتقد أنها فكرة ستؤدي إلى تمزيق بلدنا".


في المقابل، جدد الملياردير الجمهوري تأكيده أنه يعتزم إذا ما أصبح رئيساً بناء جدار فصل على الحدود مع المكسيك لوقف الهجرة غير الشرعية.

وقال ترامب إن "برنامج كلينتون هو إزالة الحدود. ستكون لدينا كارثة في التجارة والحدود".

ورداً على سؤال لمدير المناظرة بشأن ما نشره "ويكيليكس" نقلاً عن معلومات سرية تمت قرصنتها من الحساب البريدي لمدير حملتها، جون بوديستا، قالت كلينتون إن ما قصدته في قولها إنها تأمل بحدود مفتوحة هو "سوق مشتركة في عموم النصف الشمالي من القارة الأميركية"، مضيفةً "كنت أتحدث عن الطاقة"، متهمة موسكو بالوقوف خلف التسريب بهدف التدخل في الانتخابات لترجيح كفة ترامب.

ووصفت منافسها بأنه "دمية" الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مؤكدة أن بوتين "يفضل أن يرى دمية رئيساً للولايات المتحدة"، وذلك رداً على قول ترامب إن الرئيس الروسي "لا يكن أي احترام" لوزيرة الخارجية السابقة. 

من جهته، أنكر المرشح الجمهوري الاتهامات التي وجهتها إليه نساء عديدات بالتحرش بهن جنسياً، واتهم منافسته بـ"فبركة هذه الاتهامات".

وقال "لقد تم تكذيب هذه الروايات على نطاق واسع. هؤلاء النساء لا أعرفهن. وأنا أشك في طريقة ظهورهن"، مضيفاً "هي التي حضّتهن على الكلام، ولكن كل هذا من نسج الخيال".

ورفض ترامب التعهد بقبول نتيجة الانتخابات الرئاسية المقررة في 8 تشرين الثاني/نوفمبر أياً تكن، مؤكداً أنه يريد إبقاء "التشويق" بهذا الشأن. وقال "سأنظر في الأمر في حينه. ما رأيته حتى الآن سيئ للغاية".

وعقّب مدير المناظرة، الصحافي كريس والاس، على الملياردير المثير للجدل بالقول إن الديمقراطية الأميركية تقوم على تقليد عريق هو الانتقال السلمي للسلطة عبر اعتراف المرشح الخاسر بفوز منافسه، فرد ترامب "أنا أقول لك إنني سأخبرك في حينه. سأترككم تعيشون التشويق، حسناً؟".

ولكن كلينتون انتفضت لهذه الإجابة، واصفة تصريح منافسها بأنه "مروع"، وقالت "إنه يحط من قدر ديمقراطيتنا ويشوهها. يفزعني أن يتخذ مرشح أحد حزبينا الرئيسيين مثل هذا الموقف".

وتميزت المناظرة الرئاسية الأخيرة بسجالات عنيفة وتبادل اتهامات، وصلت أكثر من مرة بالمرشح الجمهوري إلى حد تحقير منافسته إلى درجة أنه قال عنها "يا لها من امرأة بغيضة".

(فرانس برس- رويترز)




المساهمون