انتظرت وصول امرأة لرئاسة أميركا سنوات... وماتت قبل الثلاثاء

05 نوفمبر 2016
الصورة
أنيتا هاريس (تويتر)

تَشارك الآلاف من مستخدمي "فيسبوك" صور امرأة أميركية تسعينيّة، صوّتت للمرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة هيلاري كلينتون، لرغبتها بوصول امرأة لسدة الرئاسة، إلا أنّها توفيت قبيل معرفتها النتائج، وذلك على مسافة أيام من ثلاثاء الحسم.

وصوّتت أنيتا هاريس، وهي من ولاية أوريغون، في الاقتراع المبكر، لصالح كلينتون، والتقطت صورة لها مع ورقة الاقتراع، في مكان إقامتها التابع لأحد الأديرة. إلا أنّ المرأة التسعينية التي تقطن في مقاطعة كلكمس، توفيت على مسافة أيام من معرفة الفائز في السباق إلى البيت الأبيض، بين كلينتون ومنافسها الجمهوري دونالد ترامب.

ونشر سكوت ابن هاريس، صورة لوالدته على مجموعة خاصة في "فيسبوك"، وتلقى آلاف رسائل التعزية، بعدما أرفق الصورة بتعليق قال فيه إنّ "أمي صوتت لكلينتون. انتظرت 90 عاماً. رحلت الليلة الماضية. ستحتفل في عليائها ليلة الثلاثاء".

وأضاف سكوت أنّ "الأجمل أنّ العطف الإنساني لا يزال موجوداً في هذه الانتخابات المثيرة للجدل. تكريم شخص غريب تماماً يظهر فقط أنّ الحب ينسف الكراهية".

وأشار أحد المعلقين، بحسب صحيفة "هافنغتون بوست" الأميركية، إلى أنّ أنيتا هاريس سجلت في ولاية تعتمد الاقتراع الإلكتروني، حيث تحتسب فيها الأصوات، ولو في حال توفي الناخبون بعد الإدلاء بها.






 

تعليق: