النتائج الأولية والرسمية للفرز بتونس: قيس سعيد ثم نبيل القروي في الصدارة

تونس
بسمة بركات
16 سبتمبر 2019
+ الخط -

شرعت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، صباح اليوم الاثنين، في إصدار النتائج الأولية لعمليات الفرز بعد فرز 27 بالمائة من المحاضر، حيث أظهرت النتائج الرسمية الأولية أن المرشح المستقل قيس سعيد يتصدر الترتيب بـ19 بالمائة من الأصوات، يليه المرشح الموقوف بالسجن نبيل القروي بـ14.9 بالمائة، ثم في المرتبة الثالثة مرشح حركة النهضة عبد الفتاح مورو بـ13.1 بالمائة، يليهم وزير الدفاع السابق عبد الكريم الزبيدي بـ9.6 بالمائة، ثم يوسف الشاهد بـ7.4 بالمائة.

واحتل المرشح المستقل أحمد الصافي سعيد المرتبة السادسة بـ6.6 بالمائة، والمرشح عن الاتحاد الشعبي الجمهوري لطفي المرايحي المرتبة السابعة بـ6.5 بالمائة، وسيف الدين مخلوف بـ5 بالمائة، ثم المنصف المرزوقي بـ4.1 بالمائة، لتأتي في المرتبة العاشرة المرشحة عبير موسي بـ3.8 بالمائة، ثم محمد عبو بـ3.8 بالمائة، ثم في المرتبة 12 المهدي جمعة بـ1.8 بالمائة، وفي المرتبة 13 مرشح الجبهة الشعبية المنجي الرحوي بـ0.8 بالمائة.

وجاء في الترتيب الأخير المرشح المستقل حاتم بولبيار بـ0.1 بالمائة، وهي النسبة نفسها التي حصلت عليها المرشحة سلمى اللومي ومحمد الصغير النوري، والمرشح الموجود خارج تونس سليم الرياحي، وعبيد البريكي.

وتلتقي النتائج الأولية الرسمية مع ما ذهبت إليه مؤسسات سبر الآراء التي كشفت مساء أمس عن تصدر سعيد للمرتبة الأولى، يليه مرشح "قلب تونس" نبيل القروي، ومرشح حركة النهضة عبد الفتاح مورو، في انتظار إتمام عمليات الفرز التي لا تزال متواصلة.

ذات صلة

الصورة
تونسية تعمل في الفلاحة

مجتمع

وجدت الشابة التونسية نورة القاطري، من مدينة السرس في محافظة الكاف، شمال غربيّ تونس، نفسها في مهنة قادتها إليها الظروف، وحاولت من خلالها كسر حاجز البطالة. فبعد وفاة والدها، وهو فلاح لديه عديد الهكتارات، تسلّمت نورة المشعل والعمل الفلاحي.
الصورة
French Open Tennis. Roland-Garros 2020.

رياضة

أكدت نجمة التنس التونسية أنس جابر، أنها تنتظر بشغف تنظيم قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم في 2022، التي تنطلق في مثل هذا اليوم بعد سنتين من الآن.

الصورة

سياسة

تشهد محادثات اللجنة العسكرية المشتركة، في مقرها الرئيسي بمدينة سرت شرق طرابلس، تقدماً في طريق تنفيذ الاتفاق العسكري، في الوقت الذي لا تزال فيه المحادثات بين أعضاء ملتقى الحوار السياسي في تونس تسير ببطء نحو توافق على اختصاصات السلطة التنفيذية الجديدة.
الصورة
ستيفاني وليامز (العربي الجديد)

سياسة

أكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز،  في مؤتمر صحافي انتظم مساء الأربعاء، بالضاحية الشمالية للعاصمة تونس حول مجريات الحوار السياسي الليبي في تونس، أنه لم يتم التطرق للأسماء المترشحة لحقائب سيادية إلى الآن.