مأزق جديد لمليارديرات السعودية مع بن سلمان بسبب طرح أرامكو

09 سبتمبر 2019
الصورة
بن سلمان عرض على أثرياء الاستثمار في الطرح(فرانس برس)
يدخل مليارديرات السعودية في مأزق جديد مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وليس معروفاً هذه المرة إلى أين ينتهي بهم المطاف، هل إلى سجن فندق الريتز كارلتون كما حدث سابقاً أم إلى مصير آخر. 

وحسب وكالة "بلومبيرغ" الأميركية، فقد طلب بن سلمان من العائلات الثرية في السعودية أن تكون "ركائز استثمارية" في طرح حصة في شركة أرامكو النفطية، ما يعني أن المطلوب شراء الأسهم المطروحة قبل الطرح في سوق المال من أجل تحفيز الطلب على الاكتتاب، ما يساهم في تحديد سعر السهم الأولي. 

وأضافت الوكالة الأميركية أن بن سلمان قدم عرضا لأثرياء في جلسة نقاش حول مستقبل الاستثمار بأرامكو في الرياض. ورأى خبراء في السوق أن طريقة تقديم العرض تفيد بأنه لا مجال لرفضه. 

وتستهدف الحكومة السعودية جمع نسبة تصل إلى 2% من حصة الطرح من رجال الأعمال السعوديين.

يذكر أن بن سلمان سجن أكثر من مائة رجل أعمال في فندق الريتز كارلتون في الرياض في العام 2017 بتهم الفساد وجمع منهم أكثر من مائة مليار دولار، حسب النيابة العامة السعودية.

وأدت هذه العملية، حسب تقرير لمصرف "جي بي مورغان" الأميركي، إلى هروب أكثر من 80 مليار دولار من السعودية خلال العام الماضي، كما هزت الثقة الاستثمارية في المملكة إلى جانب اغتيال الصحافي جمال خاشقجي قي قنصلية المملكة بإسطنبول التركية في أكتوبر/تشرين الأول 2018. 


ووفقاً لتصريح وزير الطاقة السعودي الجديد، عبد العزيز بن سلمان، اليوم الاثنين، الذي نقلته وكالة "رويترز"، فإن الرياض تهدف إلى إجراء طرح جزء من شركة "أرامكو" للاكتتاب العام "في أقرب وقت ممكن".

وفي وقت سابق، كشف مصدران لـ"رويترز"، أن "أرامكو" اجتمعت مع بنوك لترتيب أدوارها في عملية الطرح، ومن المتوقع أن تعين مستشارين للطرح في الأيام المقبلة.


(العربي الجديد)