بورصة دبي تتراجع تحت ضغط العقارات والبنوك

20 مايو 2019
قطاع العقارات يضرب أسهم دبي (Getty)


أغلقت بورصة دبي على انخفاض الأحد، تحت ضغط خسائر أسهم العقارات والبنوك، مع تباين أسواق الأسهم الخليجية وسط تزايد التوترات الجيوسياسية، وهو ما أثر سلباً على ثقة المستثمرين.

وهبط مؤشر سوق دبي 2.2 في المائة، مع تراجع سهم إعمار العقارية ذي الثقل في السوق 3.1 في المائة، بينما انخفض سهم بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر مصرف في الإمارة، 2.3 في المائة. ونزل سهم بنك دبي الإسلامي 1.6 في المائة.

وانخفض سهم داماك العقارية ثلاثة في المائة، متعافياً من بعض خسائره المبكرة. وسجلت الشركة في 15 مايو/أيار أقل ربح لها منذ طرح أسهمها للتداول في السوق في 2015.
وهوى سهم أرابتك القابضة بالحد الأقصى اليومي عشرة في المائة، بعدما سجلت شركة البناء انخفاضا بمقدار النصف في ربح الربع الأول من العام الأسبوع الماضي، ورحيل رئيسها
التنفيذي.

في الرياض هبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.1 في المائة. وقال مسؤول سعودي اليوم الأحد إن المملكة تريد تجنب نشوب حرب، لكنها مستعدة للرد "بكل قوة وحزم".

وتراجع سهم مصرف الراجحي 1.1 في المائة، وسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.3 في المائة، وسهم جبل عمر 3.6 في المائة، وسهم بنك الرياض 1.8 في المائة.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.3 في المائة، متعافياً من خسائره المبكرة. وتلقت السوق دعماً من صعود سهم بنك أبوظبي الأول 0.7 في المائة، وسهم مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) واحداً في المائة.

وأغلق مؤشر بورصة قطر مستقرا، حيث وازن هبوط معظم الأسهم صعود سهم مسيعيد للبتروكيماويات 4.5 في المائة، وسهم قطر للتأمين 1.3 في المائة. وتراجع سهم بنك قطر الوطني، أكبر مصرف في المنطقة، 0.3 في المائة.

(رويترز)