استهداف السفن يرفع سعر النفط... ويُربك أسواق الإمارات والسعودية

13 مايو 2019
ارتفعت العقود الآجلة للنفط، اليوم الإثنين، بفعل تزايد المخاوف من تعطل الإمدادات من منطقة الشرق الأوسط المهمة لإنتاج الخام، بعد استهداف عدد من السفن النفطية السعودية والإماراتية، في حين تراجعت الأسواق في هاتين الدولتين.

ويحصل ذلك في وقت ينتاب القلق المستثمرين والتجار بشأن آفاق النمو الاقتصادي العالمي، في ظل تعثر محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت تسليم يوليو/ تموز بنسبة 1.41 في المائة أو 99 سنتا إلى 71.60 دولارا للبرميل.

في نفس الاتجاه، صعدت العقود الآجلة للخام الأميركي نايمكس تسليم يونيو/ حزيران بنسبة 1.01 في المائة أو 62 سنتا، إلى 62.27 دولارا للبرميل.

وقالت السعودية، اليوم، إن ناقلتي نفط سعوديتين كانتا من بين سفن استهدفتها "أعمال تخريبية" قبالة ساحل الإمارات العربية المتحدة، ونددت بتلك الهجمات بوصفها محاولة لتقويض أمن إمدادات النفط العالمية. ومساء الأحد، أعلنت وزارة الخارجية الإماراتية تعرض 4 سفن تجارية لـ"عمليات تخريبية" بالقرب من المياه الإقليمية للدولة.

والسعودية والإمارات في المركزَين الأول والثالث بين أكبر المنتجين على الترتيب في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك). وقال أبهيشك كومار، رئيس التحليلات لدى إنترفاكس إنرجي في لندن: "تصاعد التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط، إلى جانب الانخفاض الحاد في إمدادات النفط من فنزويلا وإيران، سيظلان يدفعان الأسعار للصعود".

وتتلقى الأسواق الدعم من سعي واشنطن لخفض صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر وتقليص صادرات فنزويلا، حيث تتسبب مشكلات في البنية التحتية أيضا في تراجع الإنتاج.

وتابع كومار أن النزاع التجاري بين واشنطن والصين، والذي تصاعد الأسبوع الماضي، سيظل يكبح الأسعار. وتمثل الولايات المتحدة والصين معا 34 في المائة من الاستهلاك العالمي للنفط في الربع الأول من 2019، وفقا لما تظهره بيانات من وكالة الطاقة الدولية.

وتراجعت أسواق الأسهم في كل من الإمارات والسعودية خلال التعاملات المبكرة، الإثنين، مدفوعة بتوترات جيوسياسية تشهدها المنطقة.


وانخفض مؤشر السعودية الرئيس "تأسي" بنسبة 0.96 في المائة أو 83.2 نقطة إلى 8591.60 نقطة، بهبوط أسهم 102 شركة وارتفاع أسهم 15 شركة.

وتراجع مؤشر دبي الرئيسي بنسبة 1.5 في المائة أو 39.37 نقطة إلى 2590.3 نقطة، وسط هبوط غالبية الأسهم المدرجة. في نفس الاتجاه، تراجعت بورصة أبوظبي بنسبة 1.15 في المائة إلى 5039.2 نقطة.

وذكرت الخارجية الإماراتية، أنه "جارٍ التحقيق حول ظروف الحادث بالتعاون مع الجهات المحلية والدولية، وستقوم الجهات المعنية بالتحقيق برفع النتائج حين الانتهاء من إجراءاتها". 
(رويترز، الأناضول)

ذات صلة

الصورة
سياسية/رياض المالكي/(العربي الجديد)

سياسة

قررت دولة فلسطين، اليوم الثلاثاء، التنازل والتخلي عن حقها في ترؤس مجلس الجامعة العربية في دورته الحالية، بسبب ما قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، إنها "فاجعة ضربت الجامعة العربية، وبسبب الهرولة غير المسبوقة نحو التطبيع".
الصورة
ميناء حيفا الفلسطيني / فرانس برس

اقتصاد

وافقت وزارتا المواصلات والمالية في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بشكل مبدئي على أن تحوز شركة "موانئ دبي العالمية" على حصة من ميناء حيفا الفلسطيني الذي تحتله إسرائيل وتعتزم خصخصته.
الصورة

سياسة

أعلنت السعودية، مساء السبت، إصابة 5 مدنيين إثر "مقذوف حوثي"، على قرية حدودية مع اليمن.
الصورة

سياسة

اعتبر كتاب الرأي والأعمدة في الصحف الإسرائيلية اليوم الأربعاء، أن اتفاقيتي التطبيع اللتين تم توقيعهما أمس الثلاثاء في البيت الأبيض، تمثلان عملياً، نهاية الصراع العربي - الإسرائيلي، مع الإبقاء على النزاع مع الفلسطينيين.