جائحة انتهاكات وتسريح للعمال العرب

01 مايو 2020
الصورة
+ الخط -

تقاسم عشرات الملايين من العمال العرب معاناة مضاعفةً مع حلول عيدهم، وسط أزمات اقتصادية طاحنة بسبب تداعيات جائحة كورونا المدمّرة على اقتصادات المنطقة.

وكان عمال الخليج الأكثر تضرراً؛ إذ شهدت المنطقة موجات تسريح طاولت مئات الآلاف، على خلفية الخسائر الفادحة التي تكبّدتها هذه الدول بسبب انهيار أسعار النفط بالتزامن مع تفشي الفيروس.

وفي دول أخرى، مثل العراق وليبيا واليمن ولبنان، تفاقمت أوجاع العمال بسبب الاضطرابات الاجتماعية والأمنية، بالإضافة إلى الوباء.

كذلك لم يفلت عمال مصر ودول المغرب العربي من مقصلة التسريحات وتقليص الرواتب.

دلالات

المساهمون