إصابة عشرات الفلسطينيين بمواجهات ضد الاحتلال في الضفة والقدس

إصابة عشرات الفلسطينيين بمواجهات ضد الاحتلال في الضفة والقدس

رام الله
محمود السعدي
20 أكتوبر 2015
+ الخط -
أصيب عشرات الفلسطينيين بجروح الرصاص الحي والمطاطي، وكذلك بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، وذلك خلال مواجهات ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي شهدتها مناطق متفرقة من الضفة الغربية والقدس، مساء يوم أمس، الإثنين.

واندلعت مواجهات في محيط المدخل الشمالي لمدينة البيرة وسط الضفة الغربية، مما أدى لإصابة شابين بجروح بالرصاص المطاطي وآخر بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، وفق ما قالت غرفة عمليات الهلال الأحمر الفلسطيني لـ"العربي الجديد".

وفي قلقيلية شمالي الضفة الغربية، أصيب شاب بجروح بالرصاص المطاطي وآخر بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات شهدها حي النقار بالمدينة، في وقت اندلعت فيه مواجهات أخرى في محيط المدخل الجنوبي لمدينة قلقيلية، حيث أصيب ثلاثة شبان بالاختناق.

وإلى الجنوب من الضفة الغربية، قالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها، إن "شاباً فلسطينياً أصيب بالرصاص الحي بمواجهات ضد الاحتلال في بلدة تقوع بمحافظة بيت لحم"،  في حين أصيب شاب وفتى قاصر بجروح بالرصاص الحي بأقدامهما، خلال مواجهات شهدتها مدينة بيت لحم.

وفي بلدة أبو دبس شرقي القدس المحتلة، أصيب 11 شاباً بجروح بمواجهات ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي، 3 شبان منهم أصيبوا بالرصاص الحي، و7 آخرون أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخر أصيب بقنبلة غاز في رأسه بشكل مباشر، إضافة لإصابة العشرات بحالات اختناق شديد بالغاز المسيل للدموع، والذين تمت معالجتهم ميدانياً.

اقرأ أيضاًإسرائيل ترفض إعادة إدارة الأقصى للأوقاف الأردنية

ذات صلة

الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة
سياسة/شيرين أبو عاقلة/(لويزا غولياماكي/فرانس برس)

سياسة

ذكرت صحيفة "هآرتس"، في عددها الصادر اليوم الخميس، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي لا ينوي فتح تحقيق جنائي في ملابسات اغتيال مراسلة قناة "الجزيرة" في فلسطين شيرين أبو عاقلة الأسبوع الماضي برصاص الاحتلال في مخيم جنين، أقصى شمال الضفة الغربية.
الصورة
يصنع محمد حميدة آلة اليرغول (محمد الحجار)

مجتمع

يصنع الشاب الغزي آلة اليرغول من أغصان نبات البوص ويبيعه ليعيل أسرته، وسط الظروف الاقتصادية الصعبة. وقد أحب اليرغول منذ صغره وحلم باستخدامها للعزف.
الصورة
وقفة في إطار حراك لم الشمل حقي في مدينة البيرة في الصفة الغربية (العربي الجديد)

مجتمع

نظّم حراك "لمّ الشمل حقي"، صباح اليوم الإثنين، وقفة جديدة أمام مقرّ هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية في مدينة البيرة الملاصقة لمدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، من ضمن فعاليات دورية تتواصل منذ عام ونصف عام، علماً أنّها كانت توقّفت مؤقتاً في شهر رمضان.

المساهمون