استشهاد فلسطينية حامل وابنتها الرضيعة بغارة إسرائيلية على غزة

استشهاد فلسطينية حامل وابنتها الرضيعة بغارة إسرائيلية على غزة

العربي الجديد
11 أكتوبر 2015
+ الخط -

استشهدت سيدة فلسطينية حامل وابنتها الرضيعة، وأصيب ثلاثة من أفراد أسرتها بجروح، جراء غارة إسرائيلية، فجر الأحد، على حي الزيتون جنوب مدينة غزة، وفق ما نقلت "فرانس برس"، عن مصدر طبي فلسطيني.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أشرف القدرة، "استشهدت الأم نور حسان (30 عاماً) وهي حامل في شهرها الخامس، وطفلتها رهف حسان (عامان) وأصيب ثلاثة آخرون جراء غارات الطائرات الحربية الصهيونية على منطقة الزيتون، ما أدى إلى انهيار المنزل على ساكنيه".

وكان الجيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن في وقت سابق أنه استهدف بغارة جوية "ورشتين لصنع الأسلحة تابعتين لحماس".

اقرأ أيضاً: ثلاثة شهداء ومئات الإصابات في مواجهات القدس والضفة

ذات صلة

الصورة
فلسطينيون عند موقع المغطس 1 (عصام الريماوي/ الأناضول)

مجتمع

على ضفّتي نهر الأردن، وقف أفراد من عائلات فلسطينية شتتها الاحتلال الإسرائيلي، تفصل بينهم أمتار قليلة من دون أن يتمكّنوا من احتضان بعضهم بعضاً.
الصورة
أهالي الأسرى محرومون من زيارة أبنائهم منذ بدء جائحة كورونا

مجتمع

اعتصم عدد من أهالي الأسرى الفلسطينيين أمام مقرّ الصليب الأحمر في مدينة البيرة، وسط الضفة الغربية، من أجل المطالبة بالسماح لهم بزيارة أبنائهم؛ فمنذ بدء جائحة كورونا، العام الماضي، أوقفت إدارة سجون الاحتلال زيارات الأهالي لأبنائهم.
الصورة

سياسة

نظرت المحكمة في حيفا، اليوم، في 13 ملفاً لمعتقلي قرية زلفة بوادي عارة في الداخل الفلسطيني، وتم إطلاق سراح اثنين منهم، وغصت قاعة المحكمة بذوي المعتقلين والمحامين طيلة اليوم.
الصورة
عائلة الأسير الفلسطيني خضر عدنان (العربي الجديد)

مجتمع

أجلت محكمة "عوفر" العسكرية الإسرائيلية، الإثنين، جلسة تثبيت الاعتقال الإداري بحق الشيخ الأسير خضر عدنان إلى العشرين من الشهر الجاري، وحذرت عائلة الأسير من تدهور وضعه الصحي في ظل استمرار إضرابه عن الطعام منذ 16 يوماً.

المساهمون