شرودر ينتقد العقوبات الأميركية على "نورد ستريم"

شرودر ينتقد العقوبات الأميركية على "نورد ستريم": لسنا الولاية الـ51

برلين
العربي الجديد
01 يناير 2020
+ الخط -
انتقد المستشار الألماني السابق، رئيس مجلس إدارة شركة خط أنابيب الغاز الروسي "نورد ستريم 2"، غيرهارد شرودر، بشدة العقوبات الأميركية على مشروع الشركة الذي ينقل الغاز الروسي إلى ألمانيا مباشرةً عبر بحر البلطيق.

وقال شرودر في تصريحات لصحيفة "نويه أوسنابروكر تسايتونغ" الألمانية الصادرة أمس الثلاثاء: "الولايات المتحدة تريد أن تحدد مع مَن ينبغي أن نمارس تجارتنا ومع مَن لا". وتابع: "لا ينبغي لنا قبول ذلك، نحن لسنا الولاية الـ51 للولايات المتحدة".

تجدر الإشارة إلى أن شرودر هو رئيس اللجان المشرفة على شركات خط أنابيب الغاز "نورد ستريم" و"نورد ستريم 2". ويُذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وقّع أخيراً عقوبات على الشركات المنفذة لخط الغاز الروسي، بغرض عدم إتمام المشروع. 

وتحذّر الولايات المتحدة من اعتماد الاتحاد الأوروبي كثيراً على الغاز الروسي، وترغب في ضخ غازها المسال في أوروبا. وتبرر واشنطن هذه الخطوة بأن ألمانيا تعرّض نفسها عبر هذا المشروع للاعتماد على روسيا.

وتبلغ تكلفة مشروع "نورد ستريم 2" نحو عشرة مليارات يورو. وتعتزم روسيا استكمال مدّ خطوط الأنابيب الباقية في المشروع بمفردها.

وأعرب شرودر عن تفاؤله إزاء بدء تشغيل المشروع قريباً، واصفاً التشريع الأميركي ضد المشروع بـ"المتعجرف"، ومعتبراً إياه تدخلاً غير مسبوق، منذ إعادة توحيد شطري ألمانيا، في الشؤون الداخلية لبلاده. وذكر شرودر أن تصرف الولايات المتحدة لا يمسّ فقط الصفقات مع روسيا، بل أيضاً مع إيران والصين، معتبراً تظاهر الولايات المتحدة بالسعي عبر هذا التشريع إلى ضمان أمن الطاقة في أوروبا نوعاً من العدوان.

وقال: "هل نقرر في البرلمان الألماني عقوبات على الولايات المتحدة لضمان حقوق الإنسان على الحدود الأميركية-المكسيكية؟ هناك بالفعل أسباب تستدعي ذلك".


وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورزولا فون دير لاين، قد انتقدت أيضاً قبل أيام العقوبات الأميركية على شركات أوروبية تشارك في مشروع "نورد ستريم 2"، الذي سينقل الغاز الروسي مباشرة إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق.

وقالت فون دير لاين في مقابلة مع مجلة "دير شبيغل" الألمانية يوم السبت الماضي، إن المشروع له "بعد سياسي" من ناحية، وإن المفوضية الأوروبية تحمي بوسائلها مصالح دول الاتحاد الأوروبي الشرقية، "لكن من ناحية أخرى، ترفض المفوضية الأوروبية بحزم فرضَ عقوبات على شركات أوروبية تشارك في مشروعات وفقاً للنظام القانوني".

ومن المقرر أن ينقل "نورد ستريم 2" الغاز الروسي العام المقبل إلى ألمانيا مباشرةً بمنأى عن بولندا وأوكرانيا. وقد انتُهيَ من الجزء الأكبر من أعمال مدّ أنابيب الغاز.

وترفض بعض الدول في الاتحاد الأوروبي هذا المشروع، مثل بولندا.

ورحبت أوكرانيا بالعقوبات، حيث تخشى على موقعها لكونها الدولة الرقم واحد في نقل الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي.

دلالات

ذات صلة

الصورة

سياسة

تهدف واشنطن عبر وضع قيادات بارزة في "الحشد الشعبي" على لائحة العقوبات الأميركية إلى محاصرته، إذ إن هذا الأمر سيؤدي إلى منع بغداد من إضافة "الحشد" إلى برنامج التسليح الأميركي، فيما يتوقع عدم تجاوب الحكومة العراقية مع القرارات الأميركية.
الصورة

سياسة

لا يزال الفارق بين المتنافسين على انتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب وجو بايدن، يضيق لصالح الأخير في ولاية جورجيا الحاسمة. حتى الآن يتفوق ترامب بنحو 15 ألف صوت فقط، مع بقاء نحو 60 ألف صوت ينتهي فرزها هذه الليلة، كما أعلن حاكم الولاية الجمهوري.
الصورة

سياسة

أبدى المرشح الديمقراطي جو بايدن، في تصريح مقتضب مع احتدام معركة الانتخابات في الأمتار الأخيرة، ثقة عالية بأن معسكره سيتمكّن من جمع الولايات الكافية للفوز برئاسة الولايات المتّحدة، متجنّبًا في الوقت نفسه الإعلان صراحة عن النصر.
الصورة
ترامب وبايدن (العربي الجديد)

سياسة

رغم أن النتائج النهائية للانتخابات الأميركية قد تستغرق بضعة أيام، في انتظار أن تعلن جميع الولايات نتائجها النهائية، فإن ثمّة ولايات قد تحسم هويّة الفائز بشكل غير رسمي، مثل بنسلفانيا مثلًا، التي قال المرشّح الديمقراطي، جو بايدن

المساهمون