"هدى" أو "زينة".. عاصفة صقيع في بلاد العرب

"هدى" أو "زينة".. عاصفة صقيع في بلاد العرب

العربي الجديد
07 يناير 2015
+ الخط -


لم يكن العرب بحاجة إلى مزيد من الأزمات، الكوارث تحيط بهم من كل الجهات، فقر وجهل وطائفية، ثم عنف وصراعات وحروب أهلية، وكذا لجوء ونزوح وقتل ودمار. رغم كل ذلك جاءت العاصفة القطبية لتضيف إلى همومهم، مأساة جديدة لم تكن على البال.

سنويا يخشى ملايين العرب برودة الشتاء، خاصة أولئك الذين يسكنون المخيمات، أو يلتحفون العراء، تحديدا في سوريا والعراق وفلسطين، لكن برودة الشتاء المعتادة زادتها قسوة الموجة الباردة وتساقط الجليد وانقطاع الطرق وغياب الخدمات.

وضربت العاصفة بلاد الشام وشرق المتوسط منذ الثلاثاء، 
وتتواصل تأثيرات العاصفة الثلجية التي اصطلح بالأردن وفلسطين على تسميتها "هدى"، فيما أطلق عليها في لبنان "زينة"، بعد استعدادات وتخوفات كبيرة من المواطنين.


نتابع في هذا الملف تأثيرات العاصفة، التي من المتوقع أن تمتد لتشمل شمال شبه الجزيرة العربية، ومصر.

ذات صلة

الصورة
منطقة الراس في سلفيت (العربي الجديد)

سياسة

أغلق جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، أراضي منطقة الرأس في سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة، وأعلنها منطقة عسكرية مغلقة بوضع أوراق معلقة على امتداد الأراضي قبيل بدء الأهالي إقامة صلاة الجمعة الأسبوعية تنديداً باستمرار إقامة بؤرة استيطانية.
الصورة
حرائق الغابات- لبنان (حسين بيضون/العربي الجديد)

مجتمع

تستمرّ عمليات الإطفاء من موقع الحريق الهائل الذي شبّ، أمس الأربعاء، في أحراج القبيات شمالي لبنان، بحيث تواصل عناصر الدفاع المدني عملها معزّزة بخمس وعشرين آلية كاملة الطواقم، وبمؤازرة أربع طوافاتٍ للقوات الجوية التي تعمل من جهتي البقاع والشمال.
الصورة
شادي سليم

مجتمع

لم يهدأ بال الشاب الفلسطيني شادي عمر لطفي سليم، من بلدة بيتا، جنوبي نابلس، شمالي الضفة الغربية، الليلة الماضية، حين رأى ضخ المياه لبلدته قد قلّ. ذهب شادي إلى مكان الموزع الرئيس للشبكة كي يفحص الخلل، لكن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت الرصاص عليه.
الصورة
نوار الساحلي وابنته في عرسها (تويتر)

منوعات وميديا

يستمر الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان، منذ أمس الأحد، بعد انتشار صور ومقاطع فيديو تُظهر حفل زفاف ابنة النائب السابق في كتلة "حزب الله" النيابية نوار الساحلي.