مصريون بعد وفاة مرسي: #السيسي_قتل_الرئيس... والكتائب تستميت بلا جدوى

18 يونيو 2019
الصورة
توفي مرسي أمس أثناء محاكمته (سبنسر بلات/Getty)
استمرت حالة الغضب والحزن على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر عقب وفاة الرئيس محمد مرسي أثناء محاكمته في قضية التخابر. وتواصلت التظاهرة والثورة الإلكترونية ضد نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، فيما استمر وسم #محمد_مرسي في احتلال قمة قائمة الأكثر تداولاً عالمياً ليلاً.

وإلى جانبه، دشن ناشطون وسم #السيسي_قتل_الرئيس، والذي شارك في القائمة إلى جانب وسوم وتعابير أخرى مثل "الريس الشهيد" و"سيدي الرئيس".

وكتب وحيد شعبان: "‏‎#السيسي_قتل_الرئيس.. تآمر السيسي ضد ‎#محمد_مرسي، انقلب عليه، اعتقله، وضعه في الانفرادي، عذبه نفسيا، عذبه جسديا، حرمه من النوم، حرمه من العلاج، حرمه من المصحف، حاول تسميمه ثم حرمه من محاكمة عادلة... هنيئا لك الشهادة".

ووصفته جوري: "‏‎#السيسي_قتل_الرئيس.. أكثر من حكم مصر وطنية وشرفا وأمانة وإخلاصا وحبا لها، فكانت آخر كلماته بلادي وإن جارت علي عزيزة. .أهلي وإن ضنوا علي كرام".

وأكد عمرو جابر: "‏‎#السيسي_قتل_مرسي #محمد_مرسي.. اللي باع القطاع العام مبارك مش مرسي.. اللي باع الغاز لليهود مبارك مش مرسي.. اللي باع تيران وصنافير السيسي مش مرسي.. اللي عين ابنه في المخابرات السيسي مش مرسي.. اللي حاصر المسلمين في غزة السيسي مش مرسي.. قولي بقى انت كنت مختلف مع مرسي في ايه".


كلّ ذلك أثار غضب الكتائب الإلكترونية والأذرع الإعلامية التابعة للنظام، فحاولت الرد بوسم #السيسي_هو_الرئيس، والذي لم يخلُ من الهجوم على السيسي ولم يصمد طويلاً في القائمة.
 وسخر محمود حكيم: "‏تقصد بلحة العبيط.. ‎#السيسي_هوا_الرييس". 

ولاحظت أميرة: "‏الحين الهشتاق مكتوب السيسي هو الرئيس والمغردين كلهم سعوديين.. وش هالفلم الغبي المكشوف؟ طيب اكتبوا بالمصري عالأقل شغلوا مخكم.. الغباء جند من جنود الله. ‎#السيسي_هوا_الرييس".

كما انتشر وسم مسيء يحمل اسم المذيع الأمني أحمد موسى بعد هجومه على مرسي ومحاولات إهانته والمتعاطفين معه، ما جعل مغردين يشنون هجوماً شرساً عليه. وقال هاني سلامة: "‏‎#السيسي_قتل_مرسي #محمد_مرسي.. قتله السيسي.. قتله أحمد موسى وعمرو أديب ولميس الحديدي .. قتله مصطفى بكري وابراهيم عيسى وعمرو حمزواي ونشأت الديهي.. قتله البرادعي والمجلس العسكري.. وقتله سفهاء المصريين.. محمد مرسي شهيد الوطن".