محافظ البنك المركزي القطري: الصيرفة الإسلامية أثبتت نجاحها

22 نوفمبر 2016
الصورة
محافظ البنك المركزي القطري (فرانس برس)
أكد عبدالله بن سعود آل ثاني، محافظ مصرف قطر المركزي، أن الصيرفة الإسلامية شهدت تطوراً ونجاحاً متسارعاً خلال الأعوام الماضية، لافتاً إلى أنه وفقاً لآخر تقديرات صندوق النقد العربي للعام الحالي، حققت أصولها أكثر من تريليون دولار أميركي، كما يقدر عدد المؤسسات الإسلامية بنحو 700 مؤسسة، منها 250 مؤسسة تعمل في منطقة الخليج.

وأعرب محافظ مصرف قطر المركزي، في كلمة ألقاها بمناسبة الاجتماع السنوي للرؤساء التنفيذيين حول التمويل الإسلامي، الذي تنظمه كلية الدراسات الإسلامية التابعة لجامعة حمد بن خليفة، عن امتنانه لمشاركة الرؤساء التنفيذيين للبنوك والمصارف، وشركات التمويل العامة، في المناقشات المثمرة التي هدفت إلى إيجاد حلول لتحديات التمويل الإسلامي، وكذلك إلى تمكين العاملين في هذا المجال من القيام بدورهم على أكمل وجه، لتحقيق الأهداف المرجوة، والتي سيكون لها أثر إيجابي على الاقتصاد الكلي.

وكان الاجتماع قد بدأ بجلسة لمناقشة التحديات التي تواجه الراعين لمشاريع البنية التحتية والحكومات في مجال التمويل الإسلامي، وتسليط الضوء على الطرق التي يمكن للتمويل الإسلامي أن يساعد بها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالبنية التحتية في العالم الإسلامي.

وناقش المشاركون في الاجتماع عددا من القضايا، كتسهيل الوصول إلى خدمات حديثة وموثوقة وذات أسعار معقولة، وضمان توفر المياه وخدمات الصرف الصحي للجميع، وزيادة تمويل قطاعي الصحة والتعليم بشكل كبير.




دلالات