بورصة دبي أبرز الخاسرين في أسواق الخليج بنهاية تداولات الأربعاء

02 أكتوبر 2019
تصدرت بورصة دبي الأسواق المالية الخاسرة في منطقة الخليج اليوم الأربعاء، نتيجة ما أصاب أسهم الشركات العقارية من انخفاض حاد، فيما واصلت المصارف ضغوطها القوية على مؤشر السوق السعودية، وتأثرت البورصات عموماً باتجاه هبوطي عالمي عام.

وأغلق مؤشر سوق دبي منخفضاً 1.3%، مواصلاً خسائره للجلسة الثانية مع هبوط جميع أسهم الشركات العقارية عليه، فيما تراجع سهم "إعمار" العقارية القيادي 4.8%، مسجلاً أدنى مستوياته منذ 27 يونيو/ حزيران، ونزل سهم وحدتها مجموعة "إعمار مولز" 1.6%.

وأظهر مسح لرويترز في سبتمبر/ أيلول أن أسعار العقارات في دبي هبطت بين 25 و35% منذ منتصف 2014، بينما يتوقع المحللون مزيداً من الانخفاض هذا العام والعام المقبل، وسط تباطؤ الاقتصاد وزيادة المعروض من الوحدات السكنية.

ونزل المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5%، مواصلاً خسائره للجلسة الثالثة على التوالي. وانخفض سهم مجموعة اتصالات 1.3% وتراجع سهم بنك أبوظبي التجاري 1.8%.
وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.9% مع تراجع أسهم جميع البنوك عليه. وهبط سهم مصرف الراجحي 1.1% ونزل سهم الاتصالات السعودية 2.4%.

وشهد اقتصاد السعودية تباطؤاً حاداً في الربع الثاني من العام، في ظل انخفاض إنتاج النفط في أكبر بلد مصدر للخام في العالم، حسبما أظهرت بيانات حكومية يوم الإثنين، وهو ما أثار المخاوف من انكماش اقتصادي هذا العام.

علاوة على ذلك، خفضت وكالة فيتش التصنيف الائتماني للسعودية إلى ‭‭A‬‬ من ‭A+‬ يوم الاثنين، عازية ذلك إلى تزايد التوترات الجيوسياسية والعسكرية في الخليج بعد هجوم على منشأتي نفط سعوديتين وتدهور في مركز المملكة المالي.

وقالت وزارة المالية السعودية في بيان إن قرار فيتش جاء "متعجلاً"، ولم يأخذ في الحسبان الخطوات التي أخذتها الرياض للحفاظ على إمدادات النفط العالمية. وطلبت من الوكالة إعادة النظر في خفض التصنيف.

وهبط مؤشر بورصة قطر 0.7% مع تراجع سهم صناعات قطر، ذي الثقل، 1.4% وانخفاض سهم مسيعيد للبتروكيماويات 2.4%.
وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.8%، مع تراجع 28 سهماً من أسهمه الثلاثين. وهبط سهم الشرقية للدخان 2.7%، في حين هوى سهم السويدي إليكتريك 4.4%. وأظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين المصريين باعوا أسهماً أكثر مما اشتروا في السوق.

(رويترز)

ذات صلة

الصورة
بورصة قطر

اقتصاد

استطاعت بورصة قطر تحقيق الأداء الأفضل بين أسواق الأسهم الخليجية، مع صعود مؤشرها 15.4% منذ بداية العام، في ظل استمرار متانة الاقتصاد رغم الحصار الجائر الذي تقوده السعودية والإمارات، ومع رفع شركات قطرية كبيرة سقف الملكية الأجنبية لأسهمها.
الصورة
بورصة دبي

اقتصاد

تراجعت عدة بورصات خليجية بشكل حاد في بداية تعاملات اليوم، الأحد، غداة رفع الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي العقوبات الاقتصادية عن إيران، بموجب الاتفاق النووي، وتواصل الانخفاض الحاد في أسعار النفط عالمياً.