تراجع عائدات النفط في الجزائر 12.5%

25 نوفمبر 2019
الصورة
ارتفع عجز الميزان التجاري الجزائري إلى 5.22 مليارات دولار(Getty)
+ الخط -
تراجعت صادرات الجزائر من النفط والغاز 12.52% خلال الشهور التسعة الأولى من العام الحالي، لتصل إلى 25.28 مليار دولار مقابل 28.89 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

وأدى تراجع صادرات النفط إلى ارتفاع عجز الميزان التجاري خلال نفس الفترة إلى نحو 5.22 مليارات دولار، مقابل عجز قدّر بـ3.16 مليارات دولار في نفس الفترة من عام 2018، حسب أرقام للجمارك الجزائرية.

ونقلت وكالة بلومبيرغ الأميركية، الأحد الماضي، عن سعيد أحمد هاشمي مازغي، نائب مدير التسويق في شركة سوناطراك الجزائرية، قوله إن العملاء الأوروبيين "قللوا بشكل كبير طلبهم" على الغاز الجزائري، مشيرا إلى أن من المتوقع انخفاض الصادرات إلى أوروبا بنسبة 25 في المائة بنهاية العام الجاري، مقارنة بمستويات 2018.

وأرجع مازغي تراجع الطلب على الغاز الجزائري إلى تخمة المعروض، لا سيما من الغاز الروسي الرخيص، والذي قابله تباطؤ في الطلب بسبب دفء الشتاء.


وتمثل صادرات المحروقات نحو 92.91% من إجمالي إيرادات الصادرات التي بلغت خلال الأشهر التسعة الأولى من 2019 نحو 27.21 مليار دولار، مقابل 31.07 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي، أي بانخفاض قدره 12.43%.

بينما بلغت قيمة الواردات خلال نفس الفترة من 2019 نحو 32.43 مليار دولار، مقابل 34.23 مليار دولار، أي بانخفاض بلغت نسبته نحو 5.27٪. 

وحافظت الصين على صدارة قائمة الدول المصدرة للجزائر، تليها فرنسا، ثم إيطاليا التي تتصدر قائمة زبائن الجزائر بفضل إمدادات الغاز، تليها إسبانيا ثم فرنسا.

المساهمون