الشارع العراقي لا يتوقع إحداث الانتخابات المقبلة تغييراً في البلاد

الشارع العراقي لا يتوقع إحداث الانتخابات المقبلة تغييراً في البلاد

بغداد
محمد الملحم
07 أكتوبر 2021
+ الخط -

"الانتخابات القادمة عبارة عن تدوير وجوه، ولست وحدي، بل أغلبية الشعب العراقي لا تعوّل عليها"، هكذا لخص الكتبي في شارع المتنبي، ستار محسن علي (59 عاماً) نظرته للانتخابات العراقية التي تجرى الأحد القادم، عازياً ذلك إلى أسباب كثيرة "أهمها أن نفس الأحزاب والجهات والتيارات والمليشيات لم تقدم شيئاً للشعب العراقي منذ عام 2003 إلى يومنا هذا".
ويرى محسن علي، في تصريح لـ"العربي الجديد"، أنه "لا أمل يُنشد. كل الشواهد تشير إلى أن الانتخابات السابقة لم تُحدث متغيراً على الساحة السياسية العراقية، لعدم تغير الوجوه"، معتبراً أن "الانتخابات القادمة عبارة عن تدوير وجوه".
ويتنافس 3243 مرشحًا في الانتخابات العراقية 2021، تعتبر الأولى التي تجرى بعد الاحتجاجات الشعبية الواسعة التي اندلعت عام 2019 وطرحت عددا من المطالب، في مقدمتها إجراء انتخابات مبكرة.
بدوره، قال المهندس أحمد غانم الصالح (50 عاماً) لـ"العربي الجديد"، إنه حتى الآن لم يشعر بأن "ثمة تغييرا إيجابياً قد يطرأ على المشهد السياسي العراقي، بل على العكس تماماً، ستكون هناك صراعات أكبر على الكراسي، وتدخّل خارجي أكبر في الشأن العراقي، في حال لم يحصل اتفاق سياسي".
وأضاف الصالح "الوعود السياسية للمرشحين السابقين لم نر منها على أرض الواقع شيئاً وهي الوعود نفسها للمرشحين الجدد، لم نر أي خدمات للبنية التحتية ولا وجود لإنجاز يذكر لمرشح ما فقط"، مشدداً "السعي للحصول على الكراسي والمناصب هذا شأنهم وغايتهم".
صاحب "منتدى المدلل التراثي والثقافي" حسين الجبوري (60 عاماً)، لا يرى بدوره خيراً من الانتخابية القادمة، معللاً السبب كذلك لهيمنة الوجوه السابقة.
في المقابل، قال كريم حسن (60 عاماً)، إن "حكومة المحاصصة لا تخدم العراق، ومرفوضة جملة وتفصيلاً، نحن بحاجة إلى نظام دستوري ورئيس جمهورية ينتخب كل 8 سنوات، هكذا ممكن أن نرى قراراً سياسياً عراقياً، ولأن الوضع لم يتغير كسابق الانتخابات فلا أرى أي تغيير".
فيما يأمل عدنان خضير (38 عاماً) من المرشح الفائز تنفيذ وعوده التي قطعها على نفسه أمام ناخبيه، مضيفا في حديثه لـ"العربي الجديد": "مثلما انتخبت المرشح، عليه أن يفي بوعوده التي قطعها أمام ناخبيه، كالتعيينات والتغيير السياسي وتقديم الخدمات وتغيير سلم الموظفين إلى الأفضل".
وتابع خضير قائلا "نحن أملنا بالله سبحانه وتعالى، وإن شاء الله نرى من هم أهل للتغير".

تقارير عربية
التحديثات الحية

ولا يعول العراقيون كثيراً على الانتخابات البرلمانية العامة بسبب هيمنة الوجوه السابقة على المشهد الانتخابي، بما فيها الأحزاب الرئيسة الحاكمة للبلاد منذ الغزو الأميركي، التي تعتمد المحاصصة الطائفية والحزبية في رسم شكل الحكومات وصولا إلى المناصب الفرعية فيها. وخلّف ذلك مشهدا فوضويا واسعا في البلاد ينخره الفساد وسوء التخطيط وانهيار الخدمات وارتفاع نسب الفقر والبطالة إلى مستويات غير مسبوقة في التاريخ العراقي الحديث.
وزاد من تشاؤم العراقيين دخول فصائل ومليشيات مسلحة للسباق الانتخابي عبر أجنحة سياسية استحدثتها لهذا الغرض، إضافة إلى مقاطعة القوى المدنية الناشئة لهذه الانتخابات، بعدما أعلن، عبر بيانات رسمية، أن الانتخابات التي تجري تحت تأثير السلاح والمال السياسي لا يتوقع منها تغيير.

ذات صلة

الصورة
رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري (العربي الجديد)

سياسة

رفضت "حركة مجتمع السلم"، أكبر الأحزاب الإسلامية في الجزائر، توجيه تهم الإرهاب وإلصاق شبهات أمنية بكوادرها ومناضليها الذين تم إقصاؤهم من قوائم الترشيحات للانتخابات المحلية المقبلة المقررة في 27 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
الصورة

سياسة

مع بدء العد التنازلي في العراق لفتح صناديق الاقتراع صبيحة الأحد المقبل وبدء قوات الأمن انتشاراً واسعا في عموم محافظات ومدن العراق ضمن خطة تأمين مراكز الاقتراع، تتباين آراء الشارع العراقي بشأن المشاركة في الانتخابات
الصورة

سياسة

شهدت ساحتا التحرير والفردوس في بغداد، اليوم الجمعة، توافداً لمئات المتظاهرين لإحياء الذكرى الثانية لانطلاق الاحتجاجات الشعبية التي عمت بغداد ومدن جنوب ووسط البلاد، مجددين رفع شعار "نريد وطن"، ومطالبين بالقصاص العادل من المتورطين بقتل مئات المتظاهرين
الصورة

سياسة

دخلت قطر، اليوم الجمعة، مرحلة الصمت الانتخابي، إذ توقفت الدعاية الانتخابية لمرشحي مجلس الشورى، قبل 24 ساعة من بدء عملية الاقتراع، التي ستُجرى يوم غدٍ السبت.

المساهمون