أردوغان داعياً لإصلاح الأمم المتحدة: لا يُقبل تحكم 5 دول بمصير البشر

أردوغان داعياً لإصلاح الأمم المتحدة: لا يمكن أن تتحكم 5 دول بمصير البشرية

نيويورك
العربي الجديد
22 سبتمبر 2020
+ الخط -

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء في رسالة عبر الفيديو إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بافتتاح دورتها الـ 75، إن هناك حاجة لإجراء إصلاحات في منظمة الأمم المتحدة، مشدداً على أن مصير البشرية لا يمكن أن تتحكم به خمس دول.

 وأوضح أردوغان أنه يتوجب تطبيق إصلاحات شاملة وسريعة من أجل إعادة هيكلة مجلس الأمن الدولي، مضيفاً: "علينا إعادة النظر في عقلياتنا ومؤسساتنا وقواعدنا في ظل فقدان المنظمات الدولية لفاعليتها".

وبخصوص فيروس كورونا، قال أردوغان إنه يتعين إتاحة لقاح كورونا لفائدة البشرية جمعاء بغض النظر عن بلد الإنتاج، مشيراً إلى أن ترك البلدان تواجه جائحة كورونا وحدها أظهر أحقية عبارة "العالم أكبر من 5" التي ذكرتها على هذه المنصة قبل أعوام". 

وفيما يخص تطبيع الإمارات والبحرين مع الكيان الإسرائيلي، قال أردوغان إن الدول التي أعلنت نيتها فتح سفارات بالقدس تساهم في تعقيد القضية.

وفي الشأن السوري، قال أردوغان إن المجتمع الدولي لا يمكنه إيجاد حل دائم للمسألة السورية دون أن يأخذ موقفا واحدا حيال كافة التنظيمات الإرهابية، لافتاً إلى أن تركيا تستضيف العدد الأكبر من اللاجئين على مستوى العالم وتدافع عن كرامة الإنسانية برمتها من خلال التضحيات التي تقدمها.

ذات صلة

الصورة
توزر - إتلاف مكتب حركة النهضة - تونس - فيسبوك

سياسة

تشهد عدة مدن تونسية منذ صباح اليوم الأحد احتجاجات متفاوتة لعدد من التونسيين استجابة لدعوات أطلقت هذا الأسبوع؛ للاحتجاج على الأوضاع، تزامناً مع الاحتفال بعيد الجمهورية اليوم الأحد.
الصورة

مجتمع

رجّح مسؤولون بوزارتي الداخلية والصحة العراقيتين ارتفاع عدد ضحايا فاجعة مستشفى الناصرية إلى أكثر من 120 قتيلاً وجريحاً خلال الساعات المقبلة، بسبب استمرار استخراج رفات الضحايا، وتجميع عدد آخر من الرفات وفرزه، في حين يواصل ذوو الضحايا التجمع.
الصورة

مجتمع

قرّر رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، إقالة وحجز مسؤولين على خلفية حريق مستشفى الحسين في مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار، جنوبيّ العراق، المخصص لعزل المصابين بفيروس كورونا.
الصورة
احتجاج الصحافيين الفلسطينيين

منوعات وميديا

سلم عشرات الصحافيين الفلسطينيين نداءً خاصاً كُتب للمفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة برام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، لطلب الحماية العاجلة على ضوء انتهاكات تتعلق بحرية العمل الصحافي تعرض لها الصحافيون خلال اليومين الماضيين.

المساهمون