"الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي": موقع إلكتروني

04 مارس 2021
الصورة
(الموقع الإلكتروني لـ"الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي 2021")
+ الخط -

عشية بدء تظاهرة "الدوحة عاصمة الثاقفة في العالم الإسلامي" لعام 2021، والتي ستفتتح الاثنين المقبل، الثامن الشهر الجاري، أعلنت وزارة الثقافة والرياضة القطرية عن إطلاق الموقع الإلكتروني الخاص بالاحتفالية على الشبكة العنكبوتية، باللغتين العربية والإنكليزية.

وكانت الوزارة قد أوضحت نهاية الشهر الماضي، بأن الاحتفالية تتضمّن سبعين فعالية تستمرّ على مدار السنة الجارية، تحت شعار "ثقافتنا نور"، الذي يأتي اختياره "إيماناً بأنّ لكلّ أمة ثقافة تميزها عن غيرها، والثقافة الإسلاميّة قيمة أصيلة لها فرادتها ضمن ثقافات العالم"، وفق بيانها الصحافي.

ويشتمل الموقع الإلكتروني على تعريفٍ بالاستضافة القطرية التي منحتها "منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة" (إيسيسكو)، وتشرف على تنظيمها وزارة الثقافة واللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، إضافة إلى قسم الأخبار الذي يحتوي خبر الإطلاق بانتظار أن تنتظم الأنشطة تباعاً، حيث ستنشر أحدث الأخبار مزوّدة  بالصور والفيديوهات الخاصة بالفعاليات المتنوعة.

يهدف إلى  اكتشاف المعالم الإسلامية التاريخية قطر المصنفة على قائمة التراث العالمي لليونسكو

كما يضمّ الموقع قسماً للبرنامج والفعاليات التي سيعلن عنها قريباً، ويهدف إلى إضافة التراث القطري والثقافة والفنون الإسلامية، كما يهدف إلى  اكتشاف المعالم الإسلامية التاريخية في كل مدن قطر التي تضم معالم مصنفة على قائمة التراث العالمي لليونسكو.

كما يعرّف الموقع بالشركاء والرعاة والجهات المشاركة من داخل الدولة، بالإضافة إلى نبذة عن قطر والتعريف بها لمتابعي الفعاليات من الخارج، وفيها تاريخ صيد اللؤلؤ والفنون والموسيقى والشعر والأزياء المحلية والحرف اليدوية والتقليدية والفن المعماري في الدولة.

ومن المقرر أيضاً رفع نشرة إلكترونية شهرية تتضمن أهم الفعاليات التي تقام شهرياً، كما سيتيح الموقع للمستخدم إمكانية الاشتراك والتواصل مع الاحتفالية الكبرى التي من المزمع أن يتابعها الكثير من الجمهور في الداخل والخارج، وهو ما سيوفر لزوار الموقع سهولة التصفح والوصول إلى المعلومة والمشاركة التفاعلية.

يُذكر أنه تُقام في الوقت نفسه احتفاليّتان موازيتان في كلّ من إسلام آباد في باكستان وبانجول في غامبيا، وفق تقاليد "المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة" (الإيسسكو) منذ عام 2006. وتسلّمت هاتان العاصمتان بالإضافة إلى الدوحة شعلة التظاهرة من القاهرة وبخارى وباماكو التي احتضنتها العام الماضي.

آداب وفنون
التحديثات الحية

المساهمون