تركيا: إنتاج السيارات يرتفع 20% خلال ستة أشهر

09 يوليو 2017
الصورة
تدير شركات السيارات مصانعها في تركيا كمراكز للتصدير(علي اتماكا/الأناضول)
قالت رابطة صناعة السيارات في تركيا إن إنتاج السيارات في البلاد ارتفع 20% على أساس سنوي إلى 869 ألفاً و158 سيارة في النصف الأول من العام مع زيادة 8% إلى 141 ألفاً و161 سيارة في يونيو/ حزيران.

وانخفضت المبيعات المحلية من السيارات، بما فيها سيارات الركاب والمركبات التجارية الثقيلة والخفيفة، وفقا لوكالة "رويترز"، 9% إلى 410 آلاف و609 سيارات في النصف الأول، مع استمرار الضغوط على الأسواق جراء الزيادات الضريبية في العام الماضي وارتفاع الأسعار الناجم عن تغيرات سعر الصرف.

وارتفعت صادرات تركيا من السيارات 29% إلى 714 ألفاً و284 سيارة مع ارتفاع صادرات سيارات الركوب 48% في ظل استمرار المصنعين في زيادة إنتاج الطرز المخصصة للتصدير.

ورفعت الرابطة أيضاً توقعاتها للإنتاج في نهاية العام إلى 1.7 مليون سيارة من 1.65 مليون.

وقالت الرابطة إن من المتوقع وصول صادرات السيارات، أكبر مساهم في الصادرات الوطنية، بنهاية العام إلى 1.4 مليون سيارة بقيمة تقارب 28 مليار دولار.

وتدير شركات صناعة السيارات العالمية مثل تويوتا وهيونداي وفورد وفيات كرايسلر مصانعها في تركيا كمراكز للتصدير ولا يباع سوى جزء من الإنتاج في السوق المحلية.

وكان رئيس مجلس مصدري تركيا، محمد بويوك إكشي، قد قال في كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة الـ 43 لجمعية صناعة السيارات التركية، في مارس/ آذار الماضي في إسطنبول، إنه من المستهدف الوصول بقيمة صادرات تركيا من السيارات بحلول عام 2023 إلى 75 مليار دولار.

وقال رئيس مجلس إدارة جمعية صناعة السيارات التركية، قدرت أونان، في الفعالية ذاتها، إن قطاع صناعة السيارات في تركيا يهدف إلى تصدير مليون و350 ألف سيارة خلال عام 2017، تصل قيمتها إلى 27 مليار دولار.

وكان وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، قد أعرب في أبريل/ نيسان الماضي، عن تفاؤله تجاه بيانات الصادرات لعام 2017، مُضيفاً أن صادرات تركيا قد تتجاوز 153 مليار دولار هذا العام، وهو الرقم الذي حددته الحكومة سابقاً، كجزء من برنامجها الاقتصادي متوسط الأجل. 
وتهدف الحكومة التركية بشكل رئيسي إلى سد الفجوة بين الصادرات، والواردات، إذ تركز على زيادة الصادرات، حسب زيبكجي.


(العربي الجديد)