تعرف إلى المؤشرات الاقتصادية التركية في الربع الأول من العام

12 يونيو 2017
+ الخط -
أظهرت بيانات من معهد الإحصاء التركي، اليوم الإثنين، نمو الاقتصاد المحلي بنسبة 5% من الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول من العام الجاري، متجاوزا بذلك توقعات بنموه بنسبة 4% خلال الفترة ذاتها.

ويأتي الإعلان عن هذه البيانات بعد أسبوع من قيام البنك الدولي برفع توقعاته بشأن نمو الاقتصاد التركي خلال السنة الحالية إلى ما بين 3% و3.5%.

وكان البنك الدولي قد توقع خلال شهر يناير/كانون الثاني الماضي، أن يسجل النمو في تركيا هذا العام نسبة 3%، ثم يرتفع في 2018 الى 3.5%، ويسجل 3.7% في 2019.

وشهدت المؤشرات الاقتصادية التركية تحسناً خلال الأشهر الماضية، خاصة بعد محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت في منتصف يوليو الماضي.

وبحسب مجلس المصدرين الأتراك، واصلت الصادرات التركية ارتفاعها للشهر السابع على التوالي، بتسجيلها نمواً بلغ نحو 15.8% خلال شهر مايو/ أيار الماضي.

وطاول الانتعاش قطاع المصارف، إذ ارتفع الدخل الإجمالي للقطاع المصرفي التركي من الفوائد، خلال الربع الأول من عام 2017، وذلك وفقًا لما أظهرته البيانات الصادرة عن وكالة التنظيم والرقابة المصرفية.

ارتفاع نسب النمو في الربع الأول من العام (اوزان كوزي/فرانس برس) 

وارتفعت إيرادات القطاع من الفوائد بنسبة 20.3% إلى 75 مليار ليرة (21.2 مليار دولار) خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري مقارنة مع 61.8 مليار ليرة (17.4 مليار دولار) في الفترة نفسها من العام الماضي.

كما تم تسجيل زيادة في صافي أرباح البنوك التركية بنسبة 59.2% خلال الربع الأول ليصل إلى 17.5 مليار ليرة (4.9 مليارات دولار)، مقارنة مع 10.9 مليارات ليرة (3.1 مليارات دولار) خلال الأشهر الثلاثة نفسها من عام 2016.

وكان الناتج المحلي الإجمالي في تركيا قد سجل العام الماضي معدّلًا أعلى من التوقعات بتسجيله نسبة ناهزت 2.9%، في حين بلغ الدخل السنوي للفرد 10.807 دولارات، وفق بيانات معهد الإحصاء التركي.

(رويترز، العربي الجديد)



ذات صلة

الصورة
سوري يؤسس مركزا لتعليم الفنون التشكيلية في تركيا

منوعات وميديا

أسس لاجئ سوري في تركيا مركزاً لتعليم الفنون التشكيلية، بعد أن قدم إلى إسطنبول تاركاً حلب، ليعلم الأطفال والشباب معاً من جنسيات مختلفة الرسم بأنواعه المختلفة.
الصورة

اقتصاد

يواصل معرض الغذاء الدولي في مركز مؤتمرات إسطنبول فعالياته التي افتُتحت الأربعاء وتستمر حتى السبت المقبل، بمشاركة واسعة من نحو 1000علامة تجارية مختلفة.
الصورة

سياسة

عدما ولد ضعيفاً، بات اتفاق إدلب الذي تمّ التوصل إليه بين موسكو وأنقرة قبل 8 أشهر، عرضة للانهيار. وفيما تسود تكهنات حول بحث الطرفين تفاهمات جديدة، يكثف النظام القصف، وسط برودة تركية وغطاء روسي.
الصورة

مجتمع

ضرب زلزال بلغت قوته 6.6 درجات على مقياس ريختر ولاية إزمير، غربي تركيا. وشعر سكّان جزيرة كريت والعاصمة اليونانية أثينا بالزلزال، ومركزه بحر إيجه. وتبعه زلزال ثانٍ في البحر ذاته بقوة 5.1 درجات قبالة سواحل آيدن.

المساهمون