الوزن الزائد والنجمات العربيات: جلّادات وضحايا

07 سبتمبر 2019
الصورة
انتقل النقاش حول التنمر والوزن الزئد إلى العلن (فيسبوك)
تحوّل النقاش حول التنمّر في عالم الفنّ إلى نقاش علنيّ في الأشهر الأخيرة. وتحديداً التنمّر على الشكل الخارجي، وبشكل خاص الوزن الزائد. وقد افتتحت هذا النقاش نجمات عالميات، آخرهن ديمي لوفاتو التي نشرت صورة لها بالبيكيني من دون فوتوشوب، مظهرة الدهون (سيلوليت) في رجليها، قائلة إن هذه الصور كانت أحد أكبر مخاوفها، إذ لم تكن تريد لأحد أن يكتشف "العيوب" في جسدها.
وكتبت لوفاتو تدوينة طويلة على حسابها على "إنستغرام" قالت فيها "لقد تعبت من الشعور بالخجل من جسدي، وتعديل صورته بواسطة الفوتوشوب... الصور المعدلة ليست أنا".
انتقل هذا النقاش إلى العالم العربي أيضاً، وبات النقاش فيه علنياً، بشكل خاص بعدما شنت المذيعة المصرية ريهام سعيد، هجومًا لاذعًا وفجًا على أصحاب الوزن الزائد، في حلقة من برنامج "صبايا" قبل أسبوعين. ووجهت إهانات قاسية للمصريات اللاتي يعانين من السمنة، فقالت: "إنّ أصحاب الوزن الزائد موتى، وعبء على أهلهم وعلى الدولة، ويشوهون المنظر العام"، وأضافت موجهة حديثها لكل فتاة تعاني من السمنة: "أنت تفقدين أنوثتك".

أثار ما قالته سعيد حالة من الغضب على منصات التواصل الاجتماعي، في جميع الدول العربية، وطالب المئات بعدم ظهورها مجددًا على وسائل الإعلام، وهذا ما حصل. إذ أصدر "المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام" في مصر، قرارًا "بمنع ظهور المذيعة ريهام سعيد، على أي وسيلة إعلامية مرئية أو مسموعة لمدة عام".

المذيعة الكويتية مي العيدان لم تتعلم من خطأ ريهام سعيد، بل نشرت على حسابها على "إنستغرام" فيديو يظهر الفائزة بالموسم الرابع في "ذا فويس"، العراقية دموع تحسين، وهي تغني. وسخرت العيدان من وزن دموع الزائد فكتبت "يالهذا الجسد الذي تمتلكه، أرغب أن أصير مثلها، أفيدوني كيف".

 


مغنية لبنانية تدعى نورهان، اختارت هي الأخرى إثارة الجدل، من خلال نشر فيديو عبر حسابها على "إنستغرام" تسخر فيه ممن سمّتهن "القبيحات". وقالت: "لا يجب أن يتضايق أحد بسبب ما سأقوله، أنا أكره القبيحات للغاية، لا أعرف لماذا، ولكن أظنّ أنّ عليهن إصلاح شكلهنّ. فإن ولدت فتاة بمظهر قبيح، لتعمل على تغييره".



لكن الشخصيات العامة ليست فقط متنمّرة، بل قسم كبير منها يتعرّض للتنمّر بشكل مستمرّ. آخر الضحايا كانت الفنانة اللبنانية  إليسا، التي كانت ضحية سخرية لاذعة بعد نشرها صورة على متن طائرة مع المغني اللبناني فارس كرم. وبدا كأن وزن إليسا قد زاد، وهو ما دفع قسما كبيرا من المغردين إلى السخرية منها.


أما رد المغنية اللبنانية فكان بتغريدة قالت فيها "إلى الكل الذين يكرهونني، موتوا بغيظكم".

وقبل إليسا، كانت الممثلة المصرية أمينة خليل قد واجهت تنمراً إثر ظهورها في مهرجان الجونة السينمائي العام الماضي، بسبب ما قيل إنه وزنها الزائد. وردت خليل عبر حسابها على "إنستغرام"، قائلة إنها لا تخجل من جسدها.

Instagram Post



دلالات