أردوغان: لن نسمح للمقاتلين الأكراد بإنشاء "ممر إرهابي"

أردوغان: لن نسمح للمقاتلين الأكراد بإنشاء "ممر إرهابي"

أنقرة
العربي الجديد
02 سبتمبر 2016
+ الخط -
نفى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الخميس، ما أعلنته واشنطن عن أن المقاتلين الأكراد في شمال سورية انسحبوا إلى شرق نهر الفرات، مؤكّداً أن بلاده لن تسمح بإقامة "ممر للإرهاب" على حدودها الجنوبية.


وقال في خطاب في مطار ايسينبوغا في أنقرة، نقلته وكالة "فرانس برس": "في الوقت الراهن، هناك أناس يقولون إنهم ذهبوا إلى الشرق ولكننا نقول كلا، هم لم يعبروا النهر"، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب الكردي" التي تعتبرها السلطات التركية منظمة "إرهابية" مرتبطة بمتمردي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا.

وكان مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية، قد أكد الإثنين، أن "جميع" عناصر وحدات حماية الشعب الكردي، انسحبوا إلى شرق الفرات تنفيذاً لمطلب الحكومة التركية.

وأكّد الرئيس التركي في خطابه أن بلاده لن تسمح للمقاتلين الأكراد في شمال سورية، بأن يقيموا "ممراً للارهاب. نحن لن نسمح بذلك".

وكانت تركيا قد بدأت في 24 أغسطس/آب عملية عسكرية في شمال سورية، أطلقت عليها اسم "درع الفرات" وتستهدف ضرب تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) والمقاتلين الأكراد.

ذات صلة

الصورة
تطلب بولندا من المحتجزين دفع تكاليف توقيفهم

تحقيقات

على طول طريق التهريب، تنتشر عصابات مسلحة، تنهب هواتف المهاجرين وأكواد المبالغ المالية التي يتم وضعها في مكاتب التأمين بتركيا أو أربيل أو بيروت بموجب اتفاق بين المهرب والمهاجر، ما دفع بعضها إلى طلب التواصل عبر مكالمات مرئية للموافقة على تسليم المبلغ
الصورة

منوعات

ما إن تشرق الشمس حتى تكون "كاديفيه" (مخمل) و"غاداش" (قاسٍ) و"مافيس" (زهرة الذرة) و"جيفو" (متساهل) و"بوزو" (بيضاء)، وهي حمير تستعين بها بلدية ماردين جنوب شرقيّ تركيا، قد بدأت جولتها لجمع القمامة في أزقة المدينة القديمة.
الصورة
شهيد لقمة العيش

مجتمع

اجتاح الحزن والدي وأسرة "شهيد لقمة العيش"، الفلسطيني نصر الله الفرا، من مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، بعدما أُعلِن عن وفاته غرقاً قبالة شواطئ تركيا، مساء أمس الأحد، بعد فقدان أثره يومين، برفقة فلسطينيين آخرين كانوا يحاولون الهجرة إلى اليونان بحراً
الصورة

منوعات

سلّمت عائلة العالول الفلسطينية، أمس الخميس، الحكومة التركية "نقوداً ورقية" تركها ضابط عثماني كـ"أمانة" لديها خلال الحرب العالمية الأولى

المساهمون