كيف يقضي السوريون رمضانهم في الشتات؟

كيف يقضي السوريون رمضانهم في الشتات؟

القاهرة
نادية حسين
01 مايو 2021
+ الخط -

تنتظر الفنانة التشكيلية السورية، هالة حسن، المقيمة في مصر، شهر رمضان من كل عام بتزيين منزلها بزينة مصنوعة يدوياً لتكون حاضرة وقت المحادثات عبر التواصل الاجتماعي مع أسرتها المشتتة في ثلاث دول.

الستينية السورية، تعيش رمضان منذ ثلاثة أعوام دون أبنائها الستة، ثلاثة منهم لا يزالون في سورية، أمّا الباقون فموزّعون بين تركيا وبريطانيا وإحدى دول الخليج.

ورغم هذا الشتات، إلا أنّ السورية التشكيلية، تحاول أن تعيش الأجواء الرمضانية بتزيين منزلها باستخدام الأقمشة والزينة، كما تجتمع مع أبنائها في مكالمات فيديو جماعية، قبل الإفطار وبعده، كما تستعين بفيديوهات لأنشطة أحفادها اليومية، سواء في مساعدتهم لأمهاتهم أو في حفظهم للقرآن الكريم.

ولا تنسى هالة المائدة السورية، ففي كل يوم تحرص على الإفطار السوري من الفول والفتات المختلفة، كما تجمع جاراتها السوريات ليفطرن معها  أو العكس، تصلي معهن التراويح، وتقضي باقي يومها في المنزل تتحدث مع أبنائها أو تقرأ القرآن.

ذات صلة

الصورة
"مطبخ كرموسة".. فرصة فلسطينيات لإعالة أسرهن

مجتمع

ينشغل عدد من النساء الفلسطينيات داخل مطبخ "كرموسة" بصناعة مختلف أصناف الطعام، بهدف توفير الاحتياجات الأساسية لأسرهنّ التي لا تملك أي مصدر دخل، خاصة بعد تضاعف المعاناة بفعل الأزمة التي تسبّب بها تفشي فيروس كورونا.
الصورة
شطيرة بالخضار

منوعات وميديا

قد تكون هذه الوجبة مناسبة للإفطار، لكنها كذلك وجبة شهية لوجبات السحور. تقدّم لنا الشيف السورية يارا إبراهيم طريقة تحضير هذه الشطيرة على الطريقة الفرنسية، باستخدام مكونات سهلة.
الصورة
ثريد اللحمة

منوعات وميديا

خبز الرقاق الهش مغمساً بالصلصة الحمراء الغنية بالبهارات والمطبوخة مع لحم الضأن من الأطباق التراثية في قطر ويكثر تناوله في شهر رمضان وفي دول خليجية أخرى كذلك. في هذا الفيديو يقدّمه الشيف سليمان شحادة لنا بطريقة سهلة وشهية
الصورة
ميشيل كيلو

سياسة

شيع الكاتب والمعارض السوري ميشيل كيلو في العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الإثنين، بعدما وافته المنية يوم الإثنين الماضي، نتيجة مضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

المساهمون