مغردون يستعيدون مذبحة "بحر البقر".. مجازر إسرائيل بحق الأطفال مستمرة

مغردون يستعيدون مذبحة "بحر البقر".. مجازر الاحتلال بحق الأطفال مستمرة

القاهرة

أحمد عزب

avata
أحمد عزب
08 ابريل 2024
+ الخط -
اظهر الملخص
- استمرار عدوان الاحتلال الإسرائيلي على غزة يُذكّر بمذبحة مدرسة بحر البقر عام 1970، حيث قُتل 30 طفلاً مصرياً، مما يُبرز تواصل العنف ضد الأطفال في المنطقة.
- مصريون وعرب يُحيون الذكرى الـ54 للمذبحة عبر مواقع التواصل، مُشددين على وحدة المصير والدم بين الشعبين المصري والفلسطيني وضرورة عدم نسيان هذه الجرائم.
- تحذيرات من استمرار العدوان والمجازر طالما استمر الاحتلال، مع تأكيد على أهمية تذكر التاريخ والوقوف ضد الظلم والعنف المُمارس ضد الأطفال في الصراعات.

في ظل استمرار عدوان قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة منذ أكثر من ستة أشهر، وقتله أهالي القطاع وخاصة الأطفال بشكل متعمد، أحيا مصريون وعرب على مواقع التواصل الذكرى الـ54 لمذبحة مدرسة بحر البقر التي قصفها الاحتلال الإسرائيلي في 8 إبريل/نيسان عام 1970 في مدينة الحسينية، شمالي محافظة الشرقية المصرية، والتي أسفرت عن استشهاد 30 طفلاً وإصابة 50 آخرين.

المتفاعلون مع الذكرى نشروا مانشتات الصحف يوم المذبحة والفيديوهات الموثقة لها، وحذّروا من نسيانها، وربطوا بين قتل الأطفال في فلسطين ومصر، وأكدوا وحدة المصير والدم والعدو، وحذروا من استمرار عدوانه في حالة استمرار احتلاله الأراضي الفلسطينية وهروبه المستمر من العقاب. 

وربط حساب المجلس الثوري المصري بين آلام الشعبين المصري والفلسطيني قائلاً: "اليوم تذبح إسرائيل أطفال ‎غزة وبالأمس القريب كانت تذبح أطفال مصر، ففي التاسعة وعشرين دقيقة صباح 8 إبريل 1970، قصف العدو الصهيوني مدرسة ‎بحر البقر الابتدائية بالشرقية. استشهد 30 طفلاً وأصيب 50 في المذبحة البشعة ولم يخل بيت في القرية من شهيد أو مصاب".

ووسع الحقوقي هيثم أبو خليل مسؤولية دماء الأطفال بين الاحتلال والمتعاونين معه، وقال: "السفلة تخصص قتل أطفال... 54 عاماً على مجزرة أطفال مصر... مجزرة بحر البقر"، "أوفياء ولن ننسى العدو القاتل وصديقه الوفي الذي يصمت عن قتل أهلنا في غزة".

اقتصاد الناس
التحديثات الحية

من "بحر البقر" إلى غزة

وحثت عزة مطر على عدم نسيان الحرب المستمرة على غزة مغردة: "لا تنسوا أن غزة تحت احتلال صهيوني أميركي"، وشاركت  نائلة الوعري من فلسطين متسائلةً: "هل نسي المصريون والجيش المصري العدو الحقيقي؟ رحم الله أطفال هذه المجزرة وكل الأطفال الذين سقطوا في المجازر التي تلتها، ورحم الله أطفال غزة وشهداءها".

وأكد محمد شيحة وحدة الدم والمصير، ودوّن: "زي النهارده من 54 سنة العدو عمل غارة على مدرسة بحر البقر في مركز الحسينية محافظة الشرقية وقتل فيها 30 طفلاً! تاريخ أسود وحاضر أشد سواد وإجرام، عشان محدش ينسى ولا يفكر إن فيه فرق عندهم بيننا، ولولا شافوا مننا بأس وشدة في أكتوبر 1973 كان زمان غاراتهم لسه متقسمة بين القاهرة وغزة".

كذلك حذّر صادق نعيمي من استمرار العدوان والمجازر طالما استمر الاحتلال، وكتب: "مدرسة بحر البقر في شمال شرق محافظة الشرقية في 8 إبريل من 54 سنة، لما طائرات الإجرام للكيان الغاصب قتلت أطفال أبرياء. دا مجرد مثال من أمثلة كثيرة على طبيعة الكيان، وغزة ليست الأولى ولن تكون الأخيرة طالما ظلت العصابة المجرمة تحتل فلسطين".

ذات صلة

الصورة
معسكر طلاب جامعة ليدز البريطانية لأجل غزة، 17 مايو 2024 (ربيع عيد)

مجتمع

شهد مخيم طلاب جامعة ليدز البريطانية المنعقد تضامناً مع غزة، إقامة صلاة الجمعة بمشاركة حشد كبير من طلاب الجامعة، وبتأمين من الطلاب غير المسلمين
الصورة
ممر نتساريم

سياسة

عمل جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال الفترة الماضية، على إنشاء ممر نتساريم الذي من شأنه أن يفصل المناطق الشمالية من قطاع غزة عن المناطق الجنوبية.
الصورة
في مخيم جامعة شيفيلد 2 - بريطانيا - 17 مايو 2024 (العربي الجديد)

مجتمع

يدخل المخيم الطلابي من أجل غزة في جامعة شيفيلد البريطانية أسبوعه الثالث، بالتزامن مع تصاعد حركة الاحتجاج ضدّ إدارة الجامعة بهدف وقف استثماراتها مع إسرائيل.
الصورة

مجتمع

ينبش شاب فلسطيني أصم من غزة بيديه الممزقتين بين حجارة أنقاض منزله الذي دمرته طائرات إسرائيلية بحثًا عن جثمان والده الذي لا يزال مدفونًا تحت الركام.

المساهمون