تظاهرة لدعم الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس أمام سجن مجيدو

حيفا
ناهد درباس
21 أكتوبر 2020
+ الخط -

تظاهر حشد من فلسطيني الداخل أمام سجن مجيدو دعما لإضراب الأسير ماهر الأخرس المفتوح عن الطعام لليوم الـ87 على التوالي، رفضًا لاعتقاله الإداري، والذي يرقد في مشفى كابلان الإسرائيلي، مطالبا بالحرية الفورية.
وقال نديم يونس، شقيق عميد الأسرى الفلسطينيين كريم يونس: "ما يجري مع الأسير ماهر الأخرس ينطبق على كل الأراضي الفلسطينية، فكل فلسطيني يطالب بالحرية، وحرية الأسير تمثل جزءا من حريتنا جميعا. لذلك يجب ألا نخسر هذه المعركة بعد 87 يوما من الصمود والتحدي. ماهر الأخرس يواصل، وأعلن أنه مستعد لتحمل مسؤولية موقفه حتى النهاية، ونحن هنا لندعم مطالبته بحريته، فهي خطوة نحو تحرير أرضنا".
وقال الشيخ كمال خطيب: "لا شك أن الموقف الذي يقفه البطل الفلسطيني ماهر الأخرس، متسلحا بجوعه وأوجاعه من أجل أن ينال حريته، موقف يعتز به كل فلسطيني، لكن في المقابل هناك حالة صمت تمارسها المؤسسة الإسرائيلية التي لا تريد أن تستجيب لصوت الحق. يعلم الجميع أن ماهر الأخرس معتقل إداريا، بمعنى أنه لا توجد تهمة، ومكانه ليس في السجن ولا في المستشفى، إنما في بيته مع أطفاله. الواقع أن المؤسسة الإسرائيلية تستقوي على الأسير الأخرس، وعلى كل شعبنا".

وقال محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة لفلسطيني الداخل: "عندما زرنا ماهر الأخرس، زرناه للتضامن معه ورفع معنوياته، فوجدناه أكثر صلابة مما يمكن أن يتخيل أي شخص، وهو الذي رفع معنوياتنا. كنا قلقين عليه، وهو كان قلقا على حريته وكرامته. هذه معركة عادلة يخوضها ضد اعتقاله الإداري بلا محكمة ولا تهمة. الاعتقال الإداري يجب أن يزول. نحن نقف لنعلن التضامن مع كل أسير فلسطيني، ومع ماهر الأخرس بالتحديد لأن وضعه حرج جدا، وأدعو إلى تصعيد حملة التضامن معه في كل قرية وبلدة فلسطينية، وفي الشتات، وأدعو كل أحرار العالم لأن يقفوا مع ماهر في معركته للحرية والكرامة".

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن وضع الأسير الأخرس مقلق وخطير، ويتدهور يوماً بعد آخر، وهناك تخوف من إصابة أحد أعضائه الحيوية بضرر كبير، إذ شرع بإضرابه في 27 يوليو/تموز الماضي.

ذات صلة

الصورة
الشهيد الفلسطيني نور شقير (فيسبوك)

مجتمع

قبل أسبوع فقط، طلب الشهيد الفلسطيني نور شقير، ابن حيّ وادي الربابة في بلدة سلوان جنوبي القدس القديمة، من والده أن يبحث له عن "بنت حلال" ليتزوجها، بعد أن ظل الأب لسنوات يُلحّ على ولده أن يتزوج، لكن الشهادة كانت في انتظاره بدلاً من الزواج.
الصورة
ذوو إعاقة (العربي الجديد)

مجتمع

أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الخميس، عن الإيعاز لجهات الاختصاص بتعديل اللوائح والأنظمة التي تنظم عمل التأمين الصحي الحكومي للأشخاص ذوي الإعاقة، بما يشمل الإعفاء من المساهمة المالية (5%)، وتغطية الأجهزة والأدوات التعويضية.
الصورة
الأسير ماهر الأخرس (فيسبوك)

سياسة

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الخميس، عن الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس (49 عامًا)، ووصل إلى مستشفى "النجاح الجامعي" في نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، بعد خوضه إضرابًا مفتوحًا عن الطعام استمر 103 أيام، احتجاجاً على اعتقاله الإداري.
الصورة
ما زالت تقدم استشارات للنساء الحوامل حتى اليوم (محمد الحجار)

مجتمع

حتى اليوم، تعرف الكثير من النساء في مخيمات قطاع غزة الداية حورية. هذه المرأة العجوز (85 عاماً) ما زالت تقدّم المشورة للحوامل

المساهمون