"الخير من كل بيت"... مبادرة إفطار جماعي في اليمن

"الخير من كل بيت"... مبادرة إفطار جماعي في اليمن

صنعاء
العربي الجديد
16 ابريل 2022
+ الخط -

في حي هائل بالعاصمة اليمنية صنعاء، أقام فريق "الخير من كل بيت" مائدة إفطار جماعية للعام الثالث على التوالي.

قبل ثلاثة أعوام، أطلقت مجموعة من الشباب الفكرة وتمكنت من جمع أهالي الحي بأكمله على مائدة إفطار رحبت بالجميع من دون استثناء، وتطوع أفراد المجموعة لإعداد وجبات الإفطار في منازلهم لتعزيز التكافل والتسامح.     

على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها اليمن من جراء الحرب التي دخلت عامها الثامن، يبقى شهر رمضان فرصة للخير والعطاء، كما يقول الشاب مازن خالد، أحد منظمي الفعالية، والتي تهدف إلى تأمين وجبات الإفطار للصائمين، مشيداً بتفاعل الأهالي ودعمهم، بالإضافة إلى دور أمانة العاصمة في المساهمة بتحفيف معاناة الناس خلال شهر رمضان.

ويشير خالد، في حديث لـ"العربي الجديد"، إلى أنّ الهدف من المبادرة هو تعزيز الترابط الاجتماعي، والحث على التعاون، وإحياء الطقوس الرمضانية من أهازيج وأناشيد.

من جهته، يقول الشاب ذيزن الشهاري لـ"العربي الجديد" إنهم يسعون من خلال مبادراتهم إلى الحفاظ على روحانية رمضان، ومساعدة العاطلين عن العمل من خلال تقديم وجبات الإفطار بطريقة تحفظ كرامة الناس، موضحاً "نتشارك معاً في تناول الإفطار كأسرة واحدة، والمبادرة لا تستهدف حياً معيناً في صنعاء، وإنما كل أحياء العاصمة".

ويقول عبد الرحمن الحماطي، وهو أحد مسؤولي المبادرة، لـ"العربي الجديد"، إنّ "الوضع صعب، ويتطلب منا التكافل، خصوصاً خلال شهر رمضان. كثير من الأسر اليمنية لا تستطيع الحصول على وجبة إفطار. لذلك، نجد أنفسنا مسؤولين عنهم".

ذات صلة

الصورة
طلاب منحة روضة بشارة عطالله خلال اليوم التطوعي بقرية جسر الزرقاء (العربي الجديد)

مجتمع

شارك عشرات من الطلاب الجامعيين الحاصلين على منحة روضة بشارة عطالله، السبت، في يوم تطوعي نظمته جمعية الثقافة العربية بالشراكة مع المركز الجماهيري في قرية جسر الزرقاء.
الصورة

منوعات

في بلدٍ أنهكته الحرب، يكافح فنانون يمنيون في صنعاء، من أجل رسم البسمة على شفاه الناس، عبر عروض مسرحية أسبوعية تأتي في إطار مشروع "ألف، لام، ميم".
الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة

سياسة

أعلن التحالف الذي تقوده الرياض، الجمعة، نقل 163 أسيرا حوثيا من السعودية إلى اليمن، وفق بيان للتحالف أوردته وكالة الأنباء الرسمية (واس).

المساهمون