مستوطنون يقطعون 300 شجرة زيتون جنوب غربي بيت لحم

مستوطنون يقطعون 300 شجرة زيتون جنوب غربي بيت لحم

بيت لحم

فاطمة مشعلة

فاطمة مشعلة
14 أكتوبر 2020
+ الخط -

قطع المستوطنون، يوم الأربعاء، 300 شجرة زيتون بأراضي قرية الجبعة جنوب غربي بيت لحم جنوب الضفة الغربية، في خطوة تُظهر توحش المستوطنين ضد أصحاب الأراضي وأشجارهم في موسم القطاف.
وتعود الأشجار للمواطن خالد ناجي أبو لطيفة، وتقع في منطقة الكرم شمال القرية، بالقرب من معسكر "جبعوت". وقال أبو لطيفة لـ"العربي الجديد": "زرعت هذه الأشجار عام 2000 وتعبت في رعايتها وسقايتها حتى كبرت، وبالإضافة إليها قطع المستوطنون ست أشجار، عمرها لا يقل عن مائة عام".

الصورة
قطّع المستوطنون، اليوم الأربعاء، 300 شجرة زيتون

وأضاف أبو لطيفة أن الأشجار تحمل ثمارا كثيرة من الزيتون وأنه كان يستعد لقطافها.
يُذكر أن المستوطنين قطعوا قبل يومين 60 شجرة زيتون للمواطن محمد أبو لطيفة من قرية الجبعة أيضاً. ويتهم سكان القرية مستوطني "بيت عاين" المقامة على أراضيهم، الذين تزايدت هجماتهم ضد القرية وسكانها في السنوات العشر الأخيرة.
في سياق آخر، هاجم مستوطنون منطقة خان اللبن في قرية اللبن الشرقية جنوب نابلس شمال الضفة الغربية، بحماية من جنود الاحتلال الإسرائيلي، بحجة وجود أحجار تاريخية تعود لهم في المنطقة، محاولين سرقتها، وفق ما ذكره رئيس مجلس قروي اللبن الشرقية يعقوب عويس لوكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا". 
وخان اللبن هو بناء من العهد العثماني، تبلغ مساحته بالإضافة إلى الأراضي المحيطة به نحو 300 دونم.

وقال عويس إن "المستوطنين يخططون لسرقة هذا الخان ومصادرة الأرضي المحيطة به منذ سنوات، ليتم ربط المستوطنات المجاورة ببعضها، لكن أهالي القرية تصدوا لهم مرات عدة، وها هم يعاودون مهاجمة الخان مرة أخرى".

ذات صلة

الصورة
تصاعد المواجهات والفعاليات في رام الله والبيرة (العربي الجديد)

سياسة

أصيب عشرات الفلسطينيين، اليوم الثلاثاء، خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة الملاصقة لرام الله، وسط الضفة الغربية، بعد وصول مسيرات طلابية ونقابية غاضبة منددة بعدوان الاحتلال على نابلس صباح اليوم.
الصورة

سياسة

شيع نحو ثلاثة آلاف فلسطيني اليوم الثلاثاء، جثامين الشهداء الثلاثة إبراهيم النابلسي وإسلام صبوح وحسين طه الذين ارتقوا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحامها مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية صباح اليوم، بينما شهدت غالبية محافظات الضفة إضراباً.
الصورة
فعاليات في الضفة الغربية مساندة للمقاومة ولقطاع غزة (العربي الجديد)

سياسة

أصيب فتى فلسطيني برصاص الاحتلال الحي في قدميه، والعشرات من الشبان بحالات اختناق بالغاز السام المسيل للدموع، على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، إثر مسيرات وفعاليات انطلقت وسط مدينة رام الله إسنادا لغزة، وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي.
الصورة
احتجاج لطلبة بيرزيت (العربي الجديد)

سياسة

تتواصل الفعاليات المساندة لقطاع غزة في الضفة الغربية المحتلة والمنددة بالعدوان الإسرائيلي الذي بدأه الجمعة بسلسلة غارات، مستهدفة القيادي في "سرايا القدس" الذراع العسكري لـ"حركة الجهاد الإسلامي" تيسير الجعبري، وتبعها رد من المقاومة الفلسطينية

المساهمون