اكتشاف مادة خطرة في أبرز ماركات المكياج العالمية

اكتشاف مادة خطرة في أبرز ماركات المكياج العالمية

16 يونيو 2021
الصورة
ترتبط المادة بأمراض خطيرة (Getty)
+ الخط -

تُستخدَم المواد الكيميائية السامة التي تسمى PFAS على نطاق واسع في مستحضرات التجميل التي تنتجها العلامات التجارية الكبرى في الولايات المتحدة وكندا. هذه نتيجة دراسة جديدة اختبرت المواد الكيميائية في مئات المنتجات المتاحة.

واكتشفت الدراسة، التي تمت مراجعتها من قِبل الأقران ونُشرت في مجلة العلوم والتكنولوجيا البيئية، ما وصفه مؤلفو الدراسة بمستويات "عالية" من الفلور العضوي، وهو مؤشر على وجود مادة PFAS.

ووجدت المادة في أكثر من نصف العينات (عددها 231 عينة) من مستحضرات التجميل والعناية الشخصية، تقول صحيفة "ذا غارديان" البريطانية. وكانت التجارب قد شملت ماركات "لوريال"، و"ميبيلين" و"ماك"، و"ألتا"، و"كوفر"، و"إستيه لاودر"، و"كلينيك"، وسماش بوسك" وغيرها...

ويتضمن ذلك أحمر الشفاه، كحل العين، الماسكارا، كريم الأساس، خافي العيوب، مرطب الشفاه، أحمر الخدود، طلاء الأظافر، والمزيد.

وتشمل المنتجات التي تحتوي بشكل متكرر على مستويات عالية من الفلور الماسكارا المقاومة للماء (82 في المائة من العلامات التجارية المختبرة)، كريم الأساس (63 في المائة)، وأحمر الشفاه السائل (62 في المائة).

وPFAS هي فئة من حوالى 9000 مركب تستخدم لصنع منتجات مثل تغليف المواد الغذائية والملابس ومياه السجاد ومقاومة البقع. 

وغالباً ما يطلق على هذه المادة اسم "المواد الكيميائية الأبدية" لأنها لا تتحلل طبيعياً، وقد وُجد أنها تتراكم في البشر.

وترتبط هذه المواد الكيميائية بالسرطان والعيوب الخلقية، وأمراض الكبد، وأمراض الغدة الدرقية، وانخفاض المناعة، واضطراب الهرمونات، ومجموعة من المشكلات الصحية الخطيرة الأخرى.

المساهمون