9B6B31EB-1735-4928-BBA8-A9F8A8AAA3C9
زكية بلحساوية

<div></div>
<div style="color: #000000;">
<div></div>
<div style="color: #000000;">طالبة من المغرب.</div>
</div>

مقالات أخرى

تحييني الكتابة، تشعرني بالقرب من نفسي، بالقوة، وبالرغبة الدائمة في الحياة. إنها امتصاص لألمي، وانعدام قدرتي على الاستيقاظ، والتعب، وكرهي للبشر والعالم. إنها عالمي الموازي، يمكنني أن أرى نفسي من خلالها أوضح من المرآة، شأنها شأن الرسم..

29 يوليو 2020

لم تدر والدة رضوى ما الذي جرى لابنتها ذاك اليوم، لكنها عادت حزينة غير راغبة في الحديث أو الطعام، ونامت حتى تأخرت عن المدرسة. ما الذي يمكن أن يحصل لفتاة جميلة كرضوى ويجعلها حزينة؟..

14 يوليو 2020

لا أعتقد أن العالم كان بمثل هذه القسوة والغضب يوماً، كل يوم تصير القسوة أكثر، وتستحوذ على حيز أكبر من حياتنا. حتى وإن تنكرت داخل القوانين وأحكام المنطق، تبقى القسوة قسوة، ولا يجب أن تكون..

16 يونيو 2020

وقفت رضوى في منتصف الطريق لتحاول تذكر بداية أغنية عن الراكون، لكنها لم تفلح. ولأنها كانت مصرة مقررة أن الأغنية تلائم الجو ظلت واقفة تتذكر، حتى سمعت فرامل دراجة هوائية..

08 يونيو 2020

ابتسمت فاطمة لنفسها وقالت: يبدو أني جميلة اليوم، ويبدو أن العرس سيكون كذلك أيضاً. اختلطت مع الفتيات داخل الخيمة، كانت تستمتع بالغناء، والرقص، والتكشيطة الخاصة بها، وبعض من التزيين الذي لا تحظى به سوى نادراً.

25 مايو 2020

قد لا يكون الأمر لطيفاً، لكني أشعر بالقرف من كل شخص يظن نفسه أفضل من الآخرين، أو يظن الآخرين أفضل منه. ففي كلا الأمرين احتقار لذات بشرية، وذاك شيء قاس جداً عليها. بالإمكان عذر الصنف الثاني.

19 مايو 2020

الرجل الذي خفت منه قرر مساعدتنا، كنا نتجول بين شواطئ عديدة، ونحاول تحديد أيها أقرب لما نبحث عنه..

28 ابريل 2020

كنت أرسم اليوم، لم أرسم منذ الأمس. لكني في العادة أنقطع لأشهر. تساءلت كثيرا عن فهمي للون، وعن قدرتي على خلطه والحصول على أفضل لوحة ممكنة؛ الوصول إلى الذروة وأتوقف، دون أن أضيف شيئا يفسد كل ما فعلته..

13 ابريل 2020

تجلس في الصالة، وتترك النافذة مفتوحة. ترى المنزل المقابل، ولا تهتم بأن يسكنه أحد قريباً، تترك الضوء مُطفأً، وتراقب. يضيء النور في الغرفة الوحيدة التي تمتلك نافذة زجاجية، وباقي المنزل غارق في الظلام، ويمكن سبر أبعاده بسهولة..

12 ابريل 2020

حين تعطّل حاسبي تعطلت كل حياتي، فهي مجتمعة داخله. اختفت الكتب والروايات التي أقرأ، والدروس التي أحضر، والنصوص والقصص التي أعيد قراءتها متحسرة على الأيام التي استطعت فيها تخيلها، والأفلام التي أعدها من عزاءات الحياة.

18 مارس 2020