نتنياهو يبلغ حكومته الاستعداد لشنّ عملية عسكرية ضدّ غزة

08 أكتوبر 2018
الصورة
نتنياهو لحكومته: "هذا ليس تصريحاً فارغاً" (عبير سلطان/فرانس برس)
+ الخط -
أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعضاء حكومته أنّ جيش الاحتلال، يستعد لعملية عسكرية ضد قطاع غزة، "في حال لم تتحسّن الأوضاع هناك".

وقالت القناة الثانية، الأحد، بحسب ما أوردت "الأناضول"، إنّ نتنياهو "أبلغ مجلس الوزراء أنّه إذا لم تتحسّن الأوضاع في قطاع غزة، فإنّ إسرائيل تستعد للقيام بعملية عسكرية ضد القطاع".

وأضاف نتنياهو، بحسب القناة، "إذا تضاءل واقع الاضطرابات المدنية في غزة، فهذا أمر مرغوب فيه، لكن ليس من المؤكد أن يحدث هذا، ولذا فإننا نعدّ عسكرياً، هذا ليس تصريحاً فارغاً".

وتبذل مصر والأمم المتحدة، جهوداً من أجل تمكين تنفيذ مشاريع كبرى في قطاعات المياه والكهرباء والصرف الصحي في غزة، لتفادي أزمة إنسانية محتملة.

وكانت العديد من التقارير الفلسطينية والدولية، حذرت من تفاقم الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة.

ويطالب الفلسطينيون والعديد من الدول برفع الحصار الإسرائيلي المشدد المفروض على قطاع غزة، منذ أكثر من 11 عاماً.


وتفرض قوات الاحتلال الإسرائيلي حصاراً مشدداً برياً وبحرياً وجوياً على قطاع غزة، منذ فوز حركة "حماس" الفلسطينية بالانتخابات التشريعية في عام 2006، بينما تغلق السلطات المصرية معبر رفح البري الحدودي بين قطاع غزة ومصر منذ سنوات، وتفتحه استثنائياً للحالات الإنسانية في فترات متباعدة.

وشنّت إسرائيل، منذ ذلك الحين، 3 حروب على غزة، آخرها عام 2014 تسبّبت باستشهاد الآلاف وإحداث دمار هائل.