مصر: 1631 سيدة معتقلة و15 محاكمة عسكرية لطالبات​

08 مارس 2016
الصورة
المرأة المصرية تعاني من القمع السياسي (GETTY)
منذ حكم الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أصبح ملف انتهاكات النساء حافلا بشكل مخيف، بحسب تقرير بعنوان "يوم المرأة العالمي.. لفضح ممارسات وانتهاكات العسكر ضد المرأة المصرية"، الصادر عن حملة "مصر الثورة"، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.
ورصد التقرير اعتقال 1631 امرأة وفتاة، والحكم على 188 منهن، بإجمالي عدد سنوات حكم 789 عاما وثلاثة أشهر، بمجموع كفالات قدرها مليون و933 ألف 555 جنيه مصري، بينما تم إخلاء سبيل 1554 منهن، ولا تزال 77 معتقلة في السجون المصرية حاليا.

وطالت أحكام الإعدام، سيدتين، وهما سامية شنن، من كرداسة بالقاهرة، وسندس عاصم من محافظة المنصورة، بأحكام غيابية، وفقا للتقرير، الذي أردف "ولا يفوتنا ملف الشهيدات التي وصلت لـ105 شهيدة من مختلف بقاع البلاد".

ورصد التقرير 27 حالة اختفاء للنساء، ظهروا جميعهن بعد فترات غياب طويلة، وبقي فقط خمس حالات لا يعرف أحد عنهن شيئا حتى الآن. فيما أٌحيلت 15 طالبة إلى المحاكمات العسكرية وحٌكم عليهن بالفعل.

وفيما يتعلق بالإصابات، لفت التقرير إلى أنها "تخطت كل حدود العقل والمنطق، وأصحبت مهمة الشرطة، ملاحقة الطالبات في الشوارع والأزقة عقب أي فعالية أو بدونها"، وكذلك الحال مع ملف "المفصولات من الجامعات بقرارات إدارية.
















اقرأ أيضا:المصريات المعيلات على أجندة المؤتمرات فقط