سالزبورغ النمساوية... المدينة النابضة في كل المواسم

سالزبورغ النمساوية... المدينة النابضة في كل المواسم

لميس عاصي
20 مارس 2019
+ الخط -
كثيرة هي الحكايات التي تروي تاريخ مدينة سالزبورغ النمساوية. البعض يراها تجسيداً لتاريخ أوروبا القديم، والبعض الأخر يصفها بقلب أوروبا النابض.

باختصار، فإن هذه المدينة تختزن إرثاً أوروبياً، خاصة في مجال الفنون والعمارة، وهي مدينة الشعراء والفنانين. تقع سالزبورغ على ضفاف نهر سالزاخ، على الحدود الشمالية لجبال الألب. 

تتميز بطبيعتها الخلابة سواء في فصل الصيف، أو الشتاء نظراً لتنوع الأماكن والنشاطات التي يمكن القيام بها. في فصل الشتاء، تعد سالزبورغ من أبرز الأماكن الخاصة بالتزلج، وهي تجذب ملايين السياح من حول العالم لممارسة الرياضات الشتوية. أضف إلى ذلك أن للمدينة وجها تاريخيا وفنيا، فهي مدينة الأبراج والقصور كما تلقب. فما رأيكم بزيارة خاطفة إلى مدينة الفن والأنوار؟

نشاطات شتوية

نتيجة موقعها الجغرافي، وإطلالتها على جبال الألب، فهي تحتوي على مراكز هامة للتزلج، ومن أبرزها تلك الواقعة على جبل مونشسيبرغ. يتجه السائح إلى جبل مونشسيبرغ عن طريق المصاعد الكهربائية أو التلفريك، حيث يتمتع بمناظر خلابة للثلوج على قمم الجبل، إضافة إلى تمتعه بإطلالات جميلة على وادي روسيتن الشهير.

تتنوع النشاطات الترفيهية في جبل مونشسيبرغ، البداية من حلبات التزلج وممارسة الرياضات الشتوية.

إضافة إلى ذلك، يمكنكم المبيت في البيوت الخشبية المخصصة لاستقبال السياح، والاستمتاع بالأجواء النمساوية ليلاً، وتناول المأكولات التقليدية. كما يمكنكم ركوب المنطاد والقيام بجولة فوق القمم الجبلية، وهي من النشاطات الرائجة جداً هناك.

ولا تفوتوا فرصة اكتشاف متعة التزلج على الجليد، حيث تخصص حلبات كبيرة لاستقبال هواة هذه الرياضة.

القصص التاريخية

تهيمن الأبراج المرتفعة والكنائس ذات الطابع الباروكي على شكل المدينة، فتبدو وكأنها لوحة فنية ثمينة، لذا يستغل السائح زيارته إلى هناك، للتعرف على الوجه الآخر للمدينة.

البداية، من قصر هيلبرون، يقصده السياح للتعرف على تفاصيل حياة الملوك والأمراء في تلك الحقبة، خاصة وأن محتويات القصر لا تزال كما هي منذ ذلك التاريخ.

كما تعد كاتدرائية سالزبورغ من الأماكن السياحية الشهيرة، حيث تتميز ببنائها الضخم، وجمال الرسوم التي تزين جدرانها الداخلية، كما لها إطلالة مميزة على جبال الألب.

بعيداً عن الأماكن التراثية، تجمع البلدة القديمة في سالزبورغ قصصا تعود لمئات السنين. تتميز البلدة بساحتها الواسعة، وتماثيلها القديمة، كما أن معظم مبانيها تعود لمئات السنين، ما يجعل فرصة التنزه في شوارعها الضيقة والتقاط الصور مغامرة رائعة. 

القلاع والحصون والمرح

تتميز سالزبورغ بتنوع الآثار والأماكن التاريخية، حيث تمثل قلعة هوهن سالزبورغ واحدة من أجمل الأماكن التاريخية بأبراجها الباروكية العالية.

يعود تاريخ تشييدها إلى القرن السابع عشر، وهي واحدة من أكبر القلاع في أوروبا. ومن أبرز معالمها القاعة الذهبية المرصعة بالأحجار الكريمة، والمطلية بالذهب. فقد كانت مخصصة للولائم الكبيرة التي يقيمها الأساقفة.

كذلك تشتهر مدينة سالزبورغ بتاريخها الفني، فهي موطن الموسيقار الشهير موزارت، إضافة إلى الكثير من الرسامين والفنانين الذين ساهموا بالنهضة الفنية الأوروبية. يقصد السياح متحف موزارتس جيبورتشاوس، وهو البيت الذي ولد به المؤلف الموسيقي موزارت.

عند الدخول الى البيت، تستمع إلى أجمل معزوفات موزارت، تتجول بين الغرف حيث كان يقيم، تشاهد آلات العزف التي كان يستخدمها، سريره، حتى قطع ثيابه التي لاتزال على حالها حتى يومنا هذا. 

رحلة في المتاحف

الفن في النمسا، وخاصة في سالزبورغ له طابع خاص. تتميز المدينة بكثرة المتاحف الفنية. في دير موديرن للفن المعاصر، يتعرف السائح على أكثر من 17 ألف قطعة فنية معاصرة.

أما في متحف ريزيدينز، والذي كان أحد قصور الأساقفة في القرون الوسطى، فيجول السائح بين غرف القصر، يتعرف على تاريخ المدينة، من خلال مرشد صوتي يرافقه طوال فترة الزيارة.

ولا تفوتوا فرصة زيارة متحف اللعب. يعد المتحف التاريخي هذا، من أقدم المتاحف التي تعرض مئات الدمى والألعاب على مر العصور. كما يمكن الاستفادة أيضاً من خلال ورش العمل التي تقام هناك لحياكة الألعاب الخاصة بكم.

وفي قلعة مرابيل الأجواء الرومانسية تنتظركم. تتميز بكونها مكانا هاما لإقامة حفلات الزفاف، إضافة الى إقامة الحفلات الموسيقية وحفلات رقص الباليه.

سالزبورغ كما لم تعرفها

يعتمد اقتصاد سالزبورغ إلى حد كبير على السياحة، حيث توفر السياحة عائدات مالية كبيرة. ما يميز هذه المدينة عن غيرها، أنها مدينة كل المواسم، في فصل الشتاء تعد مركزاً هاماً للتزلج، أما في فصل الربيع والصيف، فالغابات الخضراء تكسو معالمها، فصارت مدينة كل المواسم.

لذا اهتمت السلطات المحلية بتنمية القطاع السياحي. كذلك، تعد سالزبورغ أيضاً مدينة مناسبة لكافة الميزانيات.

ويتفاوت سعر المبيت في الغرف الفندقية بحسب طلب كل سائح، يمكن للسائح الاختيار بين بيوت الشباب ذات الأسعار المنخفضة، وبين الفنادق المصنفة ذات خمسة نجوم، والأسعار تبدأ من 24 دولاراً وترتفع إلى 150 دولاراً.

أما بالنسبة إلى أسعار المأكولات، فهي أيضاً مناسبة جداً، وتراعي كافة الميزانيات. الطعام في سالزبورغ يحضر بطريقة تقليدية، ومعظم المكونات محلية الصنع، ولذا فإن الأسعار بطبيعتها ليست مرتفعة، وبمعدل عام يمكن تناول وجبة تقليدية بسعر 15 يورو تقريباً ما يوازي 17 دولاراً.

كذلك عملت السلطات المحلية على تأمين شبكة واسعة من وسائل النقل، كالقطارات، المترو، وسيارات الأجرة. وينصح باستخدام القطار والنقل العام نظراً لأسعاره المنخفضة مقارنة مع سيارات الأجرة.

ذات صلة

الصورة
فنادق غزة فارغة العربي الجديد

اقتصاد

تسبب تقييد حركة تنقل السياح الوافدين عبر المعابر الحدودية باتجاه غزة، بتراجع عمل القطاع السياحي بشكل عام، والقطاع الفُندقي على وجه التحديد، والذي يعتمد بشكل أساسي على السياحة الخارجية، بالتزامن مع صعوبة الأوضاع الاقتصادية داخلياً.
الصورة

اقتصاد

تعتبر باكو، عاصمة أذربيجان، كنزاً دفيناً من التاريخ القوقازي المستقطب للسائحين، لاحتوائها على أبنية حجرية تعود إلى عقود ماضية، ولما في شوارعها وأحيائها من أسرار كثيرة لم تُكتشف بعد.
الصورة
سيول... منارة السياحة الفنية

اقتصاد

تختزن مدينة سيول مزيجاً من الطراز الحديث والكلاسيكي التقليدي، ما يجعلها منارة سياحية فريدة في محيطها، وهي تعكف على اتخاذ كل الإجراءات الضرورية لمكافحة انتشار كورونا من أجل ضمان تدفق السياح.
الصورة
كتارا للضيافة في قطر 1 (العربي الجديد)

اقتصاد

أثّرت جائحة كورونا على القطاع السياحي في العالم بشكل كبير، لكنّ شركة "كتارا للضيافة" تمكّنت من تجاوزها بحسب ما يفيد قائمون عليها، بفضل تنوّع الاستثمارات في دول ومواقع كثيرة.

المساهمون