اتفاق يوناني – تركي على إجراء محادثات بشأن شرق المتوسط

لندن
العربي الجديد
03 سبتمبر 2020
+ الخط -

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، اليوم الخميس، أن اليونان وتركيا، الشريكين في الحلف، اتفقا على إجراء محادثات لتفادي أي اشتباكات عارضة في منطقة شرق المتوسط.

وقال ستولتنبرغ في بيان: "في أعقاب مباحثاتي مع زعماء يونانيين وأتراك، اتفق البلدان على الدخول في محادثات فنية في مقرّ الحلف، للتوصل إلى آليات من أجل منع وقوع أي نزاع عسكري لتقليص خطر الحوادث في شرق المتوسط".

ويسود نزاع بين البلدين على خلفية المناطق المتنازع عليها للتنقيب عن الغاز في شرق المتوسط واستغلالها لاحقاً.

وتعتبر أثينا أن بحث تركيا عن الغاز الطبيعي غير قانوني لأن المنطقة تنتمي إلى ما يسمى المنطقة الاقتصادية الخالصة، في حين ترفض أنقرة هذه المزاعم، ما دفع اليونان لوضع جيشها في حالة تأهب قصوى لمنع سفينة البحث "اوروك رايس" التركية من إجراء مسوحات زلزالية.

وفي وقت سابق اليوم الخميس، رحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بـ"جهود المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في سبيل حلّ المشاكل التي تسببت بها اليونان وداعموها في شرق المتوسط".

وأفاد بيان صادر عن رئاسة دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، بحصول اتصال مرئي بين أردوغان وميركل، تناولا فيه العلاقات الثنائية بين البلدين، وقضايا إقليمية، في مقدمتها التطورات شرق المتوسط.

وشدد أردوغان على أن تركيا ترفض دعم بعض الدول لموقف اليونان الأناني وغير المنصف. وأشار إلى أن اليونان وقبرص الرومية والدول المساندة لهما اتخذت خطوات صعّدت حالة التوتر شرق المتوسط.

كما رحب الرئيس التركي بجهود ميركل للمساهمة في حلّ المشاكل التي تسببت بها اليونان وداعموها عبر خطواتهم المزعزعة للسلام الإقليمي.

ذات صلة

الصورة

سياسة

تفاوتت ردود الأفعال الدولية الأولية بين المرحّبة والحذرة، بعد إعلان الأمم المتحدة اليوم الجمعة، توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار في ليبيا بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة الليبية (5+5) بجنيف.
الصورة

سياسة

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، أن تركيا ستعطي اليونان "الردّ الذي تستحقه" في شرق المتوسط، حيث يثير إرسال أنقرة لسفينة بحث عن الغاز في مياه تطالب بها أثينا، توتراً.
الصورة

سياسة

أعلن متحدث باسم الحكومة اليونانية، اليوم الثلاثاء، أن بلاده لن تشارك في محادثات استكشافية مع تركيا، طالما بقيت سفينة التنقيب التركية "الريس عروج" في مياه الجرف القاري لليونان.
الصورة
خلوصي أكار/غانم بن شاهين الغانم-الأناضول

سياسة

بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الإثنين، مع رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، غانم بن شاهين الغانم، قضايا الدفاع والأمن الثنائية والإقليمية.